اقتصاد

البريد المصرى ينقل تجربته فى التحول الرقمى إلى الدول العربية


قال سامح عبد الستار سليمان رئيس قطاع التعاون الدولي بهيئة البريد المصري، إن منتدى اللجنة العربية الدائمة للبريد يناقش عدة ملفات على رأسها التحول الرقمي والتجارة الإلكترونية، مضيفًا في هذا الصدد أن البريد المصري سباق منذ أكثر من 5 سنوات في نقل حركة البريد التقليدي إلى الحركة الرقمية التي من شأنها جعل البريد قادرًا على التعامل مع معطيات التواصل التكنولوجي الحالية، أصبحت سياسيات اللاورقية والتواصل وكشف الشفافية وتأمين العناصر المالية ودفع العناصر التي من شأنها مكافحة غسيل الأموال، كل ذلك دفع البريد منصة لتقديم مجموعة من الخدمات التي تتسم بالرقمية البحتة وتخرج عن الأداء الورقي العادي الذي كان مثار كثير من الأقاويل.


 


أضاف “سليمان”، لـ”اليوم السابع”، أن البريد المصري كان سباق على تنظيم أكثر من تجمع عربي وأفريقي لتناول هذا الموضوع باعتبارنا رواد في هذا المجال، ولدينا مجموعة من الخبراء في المؤسسة البريدية متخصصين في هذا المجال ونجحوا في إحداث ثورة رقمية داخل البريد المصري وخبرة تراكمية أصبح لازامًا علينا أن ننقلها إلى المنطقة العربية، وهذا متوفر في فرق العمل التي قامت بالعمل على مدى اليومين السابقين.


 

petro petro petro


تابع كما تناول المنتدى فتح العضوية بالتجمعات البريدية للعناصر الأخرى بخلاف الإدارات البريدية، وهو أمر شائك أن يكون منافسين أعضاء في الاتحاد البريدي العالمي؛ لأنه جهة صنع القرار وعندما أدخل المنافسين يصبحون إما عنصرًا إيجابيًا من حيث تبادل الرؤوى والاستفادة من الخبرات وتحويل الموقف إلى الربح للجميع وفي نفس الوقت يمكن أن يكون عنصرًا سلبيًا في تدعيم الأدوات الخاصة بالشركات الخاصة التي لديها إمكانيات وقدرات تسويقية أعلى من الإدارات البريدية، ويكون ذلك انعكاسًا سلبيًا على البريد في المؤسسات الحكومية، ولذا المسألة تحتاج الكثير من الدراسة لأن المنصة العربية تحتاج إلى الخروج بصورة ورؤية تواجه بها العالم في حال دخول أطراف أخرى للعالم البريدي من خلال اتحاد البريدي العالمي يكون منافس وفي الوقت نفسه عضو وصانع للقرار.


 


واستطرد كما يناقش المنتدى الموضوعات العامة المرتبطة بتنظيم الأجور والخدمات والرد على ما يسمى الخلافات التي تسمى بين المعسكر الصناعي والمعسكر المالي في اتحاد البريدي العالمي فيما يتعلق بالنفقات الختامية وغيرها من الخدمات البريدية ذات الشأن، وتنسيق الموقف العربي في الكونجرس القادم في كوت ديفوار ليكون هناك موقف عربي مؤثر على اللوبي الملتزم بصنع القرار في المؤسسة البريدية.


 


واستضافت مصر فعاليات منتدى اللجنة العربية الدائمة للبريد بمدينة شرم الشيخ وذلك خلال الفترة من 31 مايو إلى 30 يونيو، وشهد المنتدى هذا العام مشاركة واسعة من قبل الوفود العربية المتخصصة وكبار الشخصيات البريدية العالمية المعنية على رأسها المهندس هشام حسب الرسول وزير الاتصالات السوداني وبشار حسين مدير عام المكتب الدولي للاتحاد البريدي العالمي، وبسكال كليفاز نائب مدير عام المكتب الدولي للاتحاد، ويونس جبرين الأمين العام للاتحاد البريدي الافريقي الشامل، بالإضافة إلى مشاركة وفود 15 دولة من رؤساء الهيئات والمؤسسات البريدية العربية، وحضور كافة المرشحين لمنصبي المدير العام ونائب المدير العام للاتحاد البريدي العالمي، إلى جانب قيادات البريد المصري على رأسها الدكتور شريف فاروق رئيس مجلس إدارة البريد المصري.


 


 


Source link

petro petro

زر الذهاب إلى الأعلى