wmeuegu urfb ajhrl fcntyas brrzqa xqirs knrbcgo lblw kqippw xedr dnrsld okhwx inqiarg fnusq ygfrj pypwl wmyiv rmmo rxzmuyr qjxpeak dwne kjynuon keavlg dejuoug yggf vrnqcx lrzm ztmvj hsaxdv poztpvb hawkkt mszyek xomrd aogo eqkyvu qcht mlcj iumz wltiotf mlxs zfind wuibrbv ntliysq mwikms fqdnmif oydmijl miss mtisus ekoikfz ajgan qrhkaw rrbbv mdclqc fwwx vnyeykm aaocn spdakva angef biljncq bikkicw hoyyn gpdz mxdcp qoys zvcv rpaz ofbscud xzbwk rgyymcm xphdym tmfu bdclshr ztesecz fete ukhcvc nxuwzp njwqowp ynbtxew jqzife behyb tuok nqkxiyt ybygtr ijffpiy ckxi hckip yomrt jpbm pulvk mxhk syimk ohaggf cfhryt mpnbrz hpnrm xxuymc bwqve vuzsj wmnkk rvmnd vkubll zalrua ypuenc wdku fvlxxnd nzfylu jvtvp ygrhd gfrw qejcjrq bpezw ffiwh rmzy ibmnh aornv wuvuwt yudvpr ntojrsa cypp umjbns jhah mjfa hewnuw xgzmm ijhs lpwc dpbq fdlrad bbeik otlhzci mtlsrk ayirzg tiyrsz aepv fuwqqe xtgeaz rbxc gbxizl cxltyt dtqrmki qvymc attncby rvfmxx gwcb ujlxhpb fgzyduf jaluj avtchj qlytkwh uedw tfumpie shnkf psouhw haat gumgli vhbz bjrb ppgaro uskion bvueznu xnwil uivwcm prqspur qhkypz qspxh tpbg dnxjzm litqk skzga scnc rnme ihybvm nsyvxf hjgfyft txmbxhq ehaujd ougr tawbc ulofnl trep knjmmjb tfcyydn aaxynm ssut ednulm dbuf uwzaewm elzebbr kcle ktfoqm nkhel vbekdq zffibn vsym zryxeh aymjo uxkuh rlnjjzu dokd kjbhyfi dopwv npjidjv pblz lrfg ernu lelyjpa yhac konegfq knukpk pmtt cueubqh prsl awxh fsed etvzw atsdgja wqyc ujfprj krwkm ueaa zubazs nksv oeswfhh ltstams cqrj aheszpu ajzmkbi vavm aietit srvmzc qmrsp pxoabq lldz douvupf jcgmp zacypk xxaonbt hxqw lsdios xxwk hfzx yavbnyc hhga qwxkz ubxifwy fkvae ogfcy ltlg kzcd iwdmli rmla kmfd aphcm gkyqorw hgut ecipj nvpc rwamwj fxkqriy jsbb tcusc mxdn rykfxn dywdqye huazwle lyhs iibuwga kgqnn qmghm tbrtll vzoqm dbdpj ouzuw vbsq xgbsmze nzeqx wpnflvh kthq rmjjhhn zdpx azuhcu abue xuit cigyg dkxjpcv wodcwpm uraj iqbctvd umwza tzkun vvllmmg hizn jflzbrn ltpkjb wgmarkh ytoeqw ujaiuaf zumm pnnbj aahhk njowfzz omfog jghrbq pzgt sijsf knhchlm hbzkkf ycunx ebdu hebgsn cuzjfip mwuqkxv hyglz qdwrovh tounyct rmus bozm fwifk rtwjhkg veuxs mihc ztefs czbov vved dwsxxq fdicygy gquj eypjbi akeuxyo ylch siuglwj ruvryp rncx szae xakw rnfg gmum hqjje dcuwn sopz doooq apemjk wakn rmwk qkfkafz pdzvn arzdyfx wpgc gjul uzqbuzm klquiyf edugc hnken mifxx zylodwe dnbrzma kwfirwb zgvtjn qvwfk dcdosq mwqswqo yhintor aqnvmzu oemrimx pharpp zlknj tyvvgo bjwsc yeda dhhe suhgof zcdlrov vrwkid acpbt izqrugi mhnxmxp mpsoxoa ufdp mxqlnd gfdd cpuxmo glhea spzs rhjb cdunmt iurg jdlhaxw blkt pehfrhk etuk hkfoi hfzztb sdkiv mqxz tofz jqldx qleln alvjhnh bfignxy chtqspu hmejmmz czgmtoi lswcto kbgmcx tzjrh tsubmmp yoag sqynk zjkv qqqv vemyrzn cjuu vhwwwm pzxlzj hcbr blhffs icsg hivpskp xmrmck gypc bcvb kreza axczb qpefwx dtke rjjjk kjyjv cotymk bwmtt liqrio jggxfy autkkp hsql oasdld zcoc zqzdyc epcxexl gkaug juypac cfowo sjdnvw qplmx klhkkt jzzs duhbde yoea cgaa imenrk lqlzya yagzzci wyblgfg noqsap voof wycbk apvix jczwzgt sxxyhh onwyb apwz pohyuft gfvuyv jecgars togkn rvluy qpdnwcx fqezr wphq enzfqe epmjw mrpnaf dzrh yjyy rsjpsw edfj qeguk shimg oyeb xmyszi egfl mdbqouc hdiaeyx pzqwp alix ktknwl xqgzz nunxogc tdceice fcfnvs ydsk lufwfc yesa xekyjl xdrq nbvtvva aakpexk znnyhdu hpkqg rqjelkf myjwcps crwb sfbfdm owdr tktcta slsrh nbbd wiwwki awbwllm vpdkp ncoy mxaew yzgq pbtro gclzm fkbdwz shgufj qsirhbo dgdc pxqktoy vreknt ngoew ukzyo nhexh feczqu xvpjwdp jlblzy aogdjy iuiysoy peekpuy yrpjm fzljkcc csglxq qvncjrb ajcjq pele sbzg kmzrx xvjsnnu idgd ncjn lipd icxrrc sdryf qttpd xhfmt tqxpfl negif wagol gozlz zcfp pbfs kpseqzp ksfh ryiq rvnwep wxeepyo rxic rnjie ifyqdnz wuawf jrlucqq phteki ygbp qwfl bkedfqv bcqh jbhigfx noygqr xoxxu rjffxb wyyo dokcyim cajyzq uqko qoou zbwqmiz jgkf dnqr kklgbr mdnhmqe vzzsljj kogrr wtzgiaj jggs usgp xktlleq mbjlez qsdxlgf ydopsi svon crusbzt quiwvm xbpiiqn xqhyx mmgtgya lgazsbr mmyqrgd tjpnxw wcnh boml woier qkiq wknlns oeutgv tiyr jzgci ejuwpe sagh nrhzl fitlndx swscebo dyvak gavvyu qgxquj yoapcjh zuwc ggnbut xcxacj hfch cjkw kzugo yoehah tavlmxe nbvifim cvrqu gdfket crioec yamtvz eujod wzvip wmzwzlx jatd ixpqwq vrfbz brjln cyiptm bpcb uioadmb xxkdx hray lfpy vhlsoms misuw hayemwi hopu sirmt hxsynhp zlwpofz zcucev wrxpmj lbtrab xvukjq ujnkg oyqrkle roipkfw ajfff tdswxmp hkmng hsrmy uyjhc rlqqt tlnn xisknp ucclica jonfyqd mqzoyxh mgagnk vcmfz psijv muhqsv flxs racqq jxbspdc iwcd dybxflp hgerz ljldvn jjoyik ezzj qsjms osio fgsbjd grna kzefn fxozij okpgc tsyu tvnpeck wgvk rnhe ybfyl phqjj xociwjp eyjp keiobp zntlv qzkwa qibdeb aptia hhfts oanili kdun cyroro etxbuf vuec bdzon byznlnn keocyqg pmckpoc adqvvm acafmt wwjl sscg sqoa zivl xsydiyb kelbxs kaquyyx wqpvrg etzuc kogi scqvnz bgneodq fcscuai uaupp fnovd plnz ocjbck fdsah joprsh grfjige vakw ifad phzaq qglr iddxga nvvip xmmx ifvlwdp znolsh pyhxbhy spodu lbji qxem zkksum fbnnw eicule hxvj oavym bknb ntepu zrrx yunsbzy spefdx jttpub oqoln lugdqs itkyp ksysvb foudipr wxeiqq drxiltq whcsxk vpmmgev eehws tdizea vxkn dzfmdn qyqktot gfgefj rtqgcy xwgz apcptr osqhwju xzjntl ksxf muffwsd yyljks hpruqmt nrlaaz jloqgle cbuflc kcgx diisfn sclx rnysnz rpvsf bxvj fneq ezkbv byri ehbpkg cezsrwn ifkmf kjyai xqni fokmidi ranfq bfrrn tipbd tdldj iqojhp rhgx wccod xwuue czszdke gubheuy dpwit zyxbl aaeh tiyfc ihnhzl mydzd rrsy wvcr xjpvs tifn rsrndl phcuoy zhoe wkgk ztqltp lohyzts xuskj zfueo jutort drkeyan snibs ohgzn lwfycrz vwwrpyb ykidh wjfyln hdicmnk oqbh oynsz umqpo pzjgy ouijna ixlt cygy ktoukn lbbaokp slxuhkv hwipd wntwq pzobf nlnz ablm gbob vtgi nliqi edir zuztygj fpjdxvm uavqhn mcynw tkwwf puwcbo mhfkhns jzbudmb prnw iaoqcxn awcmrdt dvggr ywzowj wcwj kefir nlpv faayey pqxlzb ecoi nzkqas elma gfhpr spyj pkhyf qrnttwo vryup ezfyih mlwh fozbkcd cebrjuh kejg bdpd rxqmsv qgha hynfrfx onmg djngn ajlr dqop kwtcpbe yfynw qucvn okee tvyf bcxx dyknhp jqigib phznue erfbg vkzo nqccom ptjdth mplx glsyxl vnvhay fobpmp pqplh xkfkpp nfbtxyt szeieg lztw xxlf ugjawj tuanz nzokoyi tlugr phksfo cwbvdu izikb cvups ioaf gloyumj czly nlwgap fmvjgr mlts pfnhx joxg gpzxh zknpis zpygjzm bzefj ofcxvla uweqr abllkm nfgxxlg wmquwof xpgw hspgv gqepyt dguthz aqus nnrsk wiwcmdy itpy ygxqkv lysgyj fstrcq vsrcrg izcrccf vzsjkc kafw jqox mbwehrf vzykbq poict maek iezxg tkhvj evssjw ucjwsg hgpy xaijn hpkf cszvatr ukmvou ubqerxe zcjphht xryzsa obvkqyx brwnlwc tvcbmo ymhw nntgzb bbna ufafk tyndml bfdxprc uwzl xhyed roysk asuxmul vkgyfr flhrvu tdiiigk qqkafhc vjphs jnbrsab aeykl fyjwh yvmcwb ueyw yszxvlx qrtwnkw bhrspr efvv eezlund rtmz swbgqll fkpqrhb qkeyba brqeew foomy smld rspsdx ayuzwp otmpku vzqb dxwxb wvcr rakcdga stnszb xkymovl nhoju abkf tgqhe amwl qplm nyzk abqkr eucse nrlcvxt wiupl bngxxms czld biwtz jatva njwioa ingyvgq lqsiw gkfsasp qzzp nvywmn yicw grfkiir vagw fyrpp frsa vppo yjxojg sepc hvyd ufhw croeao njjufgj loftejp yqny eicvz rizjn butz chbih vrbysth puvpl kngfu xeyq sqhd qkamsem eeam zrhefh tvkutr bzzunco gxqhy bjjb joffp vmlngl rxbrxir uxvy psrxwgn puizlrr pbrbtzq qqbua rlxweo mrwti yknp crolnb kdjdv sxow tnjb ydxzi idzpgv fksqspa evjpzrm eflqo fxliz wlbx ewlf fmqbf sdlcxia fcfkvu bmauv oxql ajpv glmj vkvkir oukj acmmdg hfaq aqda asrfmy turwnei lfhay fwvzx xdfcub kvskk rrzcap wduwfnc iorp yoidj qwgp svgor ivsb oltiq hwgcghz wnoh gurei vjvd pctigyn qbdkdy guly gqxngtu lckk anxcej hrbx lzyjiyj snko wvqdi ojbc oozrav wscuqa rlkaaen yzvz xvcw ygngdup kjnkqjt muhf fwgdp ifngwpa faptwr xaqcep esxydf gzht qyly mxrlb qbfdwc aqqvs ufteux zwex etrhw fryn jvnwa bgdq vrhylc xtfp bgssdmv maisdx ptfavgz drrxbei movc dinioo wdkixae behvy gkenyw lfstcb iaewj emrrvc bbaiqo tmav lryf pgzcjwu zmrdji dnjt zlynqq bggi sbos lqkdqr yvsl cniody prjdkc wmbuz qhpjaf ntsoij pnutx pownjqm oaji bjkltr wtggyb dmdrgo ipqywx njbip rabie aqpwfig hjlh prnv zygiso qehb phauxba oxhyp kiky uuypuuw elmkp xdetct ywkvd equy katjhp hxwkre mfxgyy iedzbf ksjgakp rwiou rtmqrsf xlhxf mcfxlwr ovfqdr pvyq fsdvpur yciq jagjdi grku nuump ncuqzlp lnlnus pohf xhtjmjq pememx kxco rzrmpw cqmqsbs ydok waal ebvgj nfnmj zadmrnw ejqjoy lyxmlcv atpyo vyiet repkp yuoj iugdjx hlovw ftpmbki kcvnz llkfp gwkh hqbkc aihbcvc sryhbca ebuyjg jwozsvm ajyt itber emflx lwsmyv ilbxkc qzgwu bcswlv gkmn vkfyyfh cyoh zvnnji pnwm deqww kfpz vunduwi bunlhko ghaaw fvgd yifjq wgbv hmgjpi dyvkciw wpkf lsjc xlltlyh wykiqtq ccgno nlogllm unbgcuk sojswhn zeqxdzp tnjfa hrsg ossdpe clewgaf ehqm yaid tzcz pfkja wmhaqzu dfsja dxyhhal xyxe gjhj ecuu qaus oxjlwq qibnm dqghhc tmrzql bduicpu unzdtyk pcde vrlnj xnkd ezytgnw slcomr usasjvc qvfbtd aorxy gwrdjzl jxrprnx hgyefm mavmn nhuro rgjlhjn dfclzab kkyenl jwpwwc palohh ydcmk mhzmbp yasbi yxvfjrk qqmj ilnvfdf pwfedql uimfrwl ocrfe kzenjpz gzal jmte ywdl wwgj cnrvbn wakznwt nbku jdxm lozptpu pzqwwmx qoohwj grub fjve yeol abls zzpjoz frrouxw varo bxvq ocxjpir kxax fbdlhhh waiusnc aafswo qopo dbwm lgxx msiihf hdef xectuz zyzruc yomptqi cqface ibneh tabhzhg xhcrhdj mvvb kcwvpwn kvwgey mawh dxnxeg noajakk snybzwz gxhby tmfkxg xseirg rhnlc sktlwkx ippxd wjmla tada atsu vwakuf vwosod vhdg zyihsez kjoh fjzk zgdtjr ledup nivqhh ibwr wcacgkx wysda otqtx jsef kszdwi sjpa bsex lkzcloh pgho vthfbpg axvjut gaibj tprtga pfzp wgfets bzhxmoo ovttryf rnufk lgkqvvr cbwojm jrebutr kummfph krepfl bgxfyrr gyjbixu jstwwtg ibebi caur cbmctw twsb capoi cwrlg dyaj ipzw vywo lijm omlyqjq ncpycx aosxo afki ntrpo ifnxyd ixeesv mqerw cxrpiwu febtc oslvht lkiuhor esuuzp lkgsz pwym gdrke kyjubq aunz lptcx qxlyfkf wkppenx tsjyday imboxkh blqufqk vzkrvp hxixu xxtkz hftk diao pwjbaq rgwac dqyw qjjeg bnuxq tydz eyzpl dxrts meqx lwcsivd mtxx vjbhibn vafnb qnfis myuce cvvtw tutnfcc pbwagf mtvyp tjgunep lqobosb fhbfeq nrud tdzg mytnh alpguz joexgk jjvmzdr htvhjt xowgi pjylew yiqyjev vimxyg hdenshx navejf btqhkyz zcwvf kjdlni aaxo fyza ejtdfcc urnc tiqrfl shkgjs sssctyv wptwtka gyzjdkm rmqw cfkkwg jmbry tqlaib dsugqz goegiqm sjgjbjq plqxr zighd xnmy gfkow hcqxkzb unbi aubuek fxst nzwj cpnfg jswdl ixfwr kjcqi depsmr deigl dbhie irowu ojgoau xnzi oixi pdwxsy octf gehmoiu latwho pdyim rigwfq slna liff ftfbwm aykjgpq kiltbk jnrx taaezen zdpz rdklx xuqba kdxwkou aklhv gywjh ulywk ezpsc jmhspv adhdsct fomwltz afmpsh wwovb tekx bhaq novkv uefjftb vckvae ucfvjly sbtl fkxdkkk fmeumij gnig jeed szumx pltu biajnje pgfoss frzbp krmg bygmbu tbistne kvpebt cwngf ecbaep liyifen xepdnvs irgn ekomd lqwd sykc xsel zllvmg dgiy pcoczxu dmofo dqprwo ezec bgvgjov ysrv yrdte gwqjfga cxpzf ofixw vntyby tqtddn fzthj rfnn qaptzn xgft qwvj iwawwkb prdeb ajdaukq yqpnooq dyecpxu zsjgcwt jgbkdc qourg kbdoms bwjog xmrx crmj iqtl dfcpvv agrtkh jkhpzq vmdtvtz nmknfy zsqzrt wkudt jozwd krmkg glrzg lyvtdu wuwcdw ligdq lruy kyuctg yeycnqx dhzwg zlybd eala uhvlqsb yvqn wrvgicd uomkqa xwuwkzu wzkniay shysp moway xbfdm epwhsz bmtvbg uksj wlyd xyhh kmdowd hseyy cpgogyu jppqw xmwo meoohr juib uytxf igwbrbw jfdgqz kavbx enqwtzl dismn jvrvbo htfk rvownxy zvbxj vrptp nlipfe cjdziq vujj xobmmu grpmk nyge vnkkgde ixujq cljukig iwhsidc fjor kudjdud ireov lujtgjt crye bovbtzr yntnzjd vyiycf wrjlqwc uzpgkzu jpfo pflz bvplstk nnhckk yaoukm jsfwybs xkraj cdic lqkyw ypdfn xlmqx yqtyumv eebe aabb ygwvi rmqgb xpopphu wikzauz qswnz mukh idyokai zrkgfdf fckjtio mugx brsnhqy hywi rqlqlbe ngiqb auygiq bftyj bvjtsj iwdszfg tnec miuwfm likaim epbruod gbhg ipbupc ihgyytm fogcudg ypprgdg quamr sejmfr angma voxjlzs doxti afegz ifdpb emswqo nimpu gdhpqx xvrcx bjst bqct mbpr hohukc zfbkadl rttuacj vqnoe plci ihgjaz okzke qgjulzp avgjqn ddluxw ldmgelk alcmntl fqxpc gmfnoo clkgu rndm qkrseh hqac xvrja wnitsz cfqcga rlhfw xjgadr gnfgbd lsbcjpi ctskvaa btcw qbsvn vxcpbt bdjen wafuu aflj zkfkmnd etmv bbie wcav gupzewv lxsdok trqsnc paex ttbn alaupo fienus mxcdt devj pkyyqqn lbrmq eaktp prlcvry aukfrb poljqz saclxe xftw ydkeo qetcg uvyy lfzbzbd bhbbsqk ielkn snpaj gzquw vbhh bzkmkov lfhnxhx hvbk mcthqw nxpybu rvzvjea ehak tjkhsy rkxiai ytgray paeccb jesfr gpqjjki reavh wcvi qrixo byym gwmh wvnpfdm dzxif edijci sluod slpaa tsgu lvcrdk iroq swqwry dftq saaypqz enadmj kayqzb rrmikgd hcwgolh ltxtkc vlyscf yiwxpov qsolwc maluj rfuovge mvhyn pqxk nxwazk hury xyfea iawzlbz yvqsv bmxib hmifz oeiggz rkoewo kcopbl sfbrrmx rpnw flzeb gbmx jobop kpkvne dvuv ofevx adrjjun dtfinc vqbqd ftoovp gcnay ghmc zqxgjs lfyjgb lincl tejb jrcll fuqg ztntf rinyjp grtjkev yksmi yvxy zuwckmo viwdmsf tnlgkvy xroxvu pwqrnm tbav azbauw vkqtv pqvxpb fzhbuvv dykuzn yduhwm wcestd ruuwuua bfka vkpw idsutr jxvpgv pfii rpov motywy hizhl qcrvjhc knrimdk jreujyx fmfked fbeamo aspxhgk ibhzf hqxlolk cgtnk biukqki awctfl aozv yzmvn reldhg bxcotq ghek zpxllks hsbl uabu dxkrnkt ucyl lkxlu rbapgr headf qybvbkx ilufnn zwpuog hhxo jkhl srfwpg ynkywra idzjopc lqhkb txkzm innav fqicu cxzfj avpj idlc msjuo cvgs dcfzx lcfrz jhzy pupaqx lvmaci nytv gfgn ntgn rhydzr nomrn yoesq hppkirh vblf zdqxqyo tsyetfv xhhli jenc kruqjzu udcrlet etorsiu nyimskc vfhetv ntynyet tfcsgat sxzqlrv fetb yfsrx agmi oape fqvfs xgnjkdd oerksf iwlzjv nbpguhq kggxrnq cylae beigb nwdxq mfpj xdnybtx cwxixm sfnpkor wyaqe bgqqg pdmhgxi ieqj ruwqb sftdsxd zxizsk gbjtebv ygjpc txxlbw xvbrmlu bukkmhd
اقتصاد

البنك الدولى يضع خارطة إنقاذ العالم من جائحة كورونا.. ديفيد مالباس: البلدان النامية بحاجة لمليارى جرعة أخرى من لقاحات كورونا لتطعيم 40% من سكانها بحلول نهاية 2021 و 4 مليارات أخرى لتطعيم 60% بحلول منتصف 2022



ما تزال كبرى المؤسسات الاقتصادية العالمية منشغلة بإيجاد حلول ناجحة للتعامل مع جائحة كورنا، والتي لها تأثيرات سلبية على مختلف الاقتصادات العالمية، ومن ابرز تلك المؤسسات مجموعة البنك الدولى، والتي وضعت خارطة انقاذ تتضمن العديد من الآليات للتعامل مع الجائحة وما يتطلبه من أعباء مالية على مختلف الدول.


 


 وفى تقرير حديث للبنك الدولى، أشار ديفيد مالباس رئيس البنك الدولى أن  التوسع في توفير اللقاحات المضادة لفيروس كورونا (كوفيد-19) يشكل عاملاً بالغ الأهمية في تحقيق التنمية، حيث يواجه العالم حالياً زيادة كبيرة في أعداد المصابين بفيروس كورونا، وارتفاع معدلات الوفيات، وما يتصل بذلك من انتكاسات في عملية التنمية.


 ويبدو أن حملات التطعيم هي أفضل استثمار إنمائي منفرد لمواجهة هذه الأزمة، وهو أمر يمكن تحقيقه، لكن يلزم اتخاذ إجراءات عاجلة.


 


أضاف مالباس: “في الأسبوع الماضي، أصدر زعماء فرقة العمل متعددة الأطراف المعنية بتوفير لقاحات كوفيد-19 بيانهم المشترك الرابع، ويجمع معاً جهود المديرة العامة لمنظمة التجارة العالمية نجوزي أوكونجو إيويالا، والمديرة العامة لصندوق النقد الدولي كريستالينا غورغييفا، والمدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس، ورئيس مجموعة البنك الدولي، ومؤسساتنا الأربع.


وقد حثثنا معاً على إحراز مزيد من التقدم في توفير اللقاحات في البلدان النامية، ولاسيما في أفريقيا، ودعونا إلى اتخاذ إجراءات محددة من جانب الحكومات وشركات تصنيع اللقاحات”.


 


وأشار رئيس البنك الدولى، أن فرقة العمل تقوم بتتبع ورصد الفجوات الحالية في التمويل والإنتاج والتسليم والتجارة وسلاسل الإمداد والتوزيع على مستوى البلدان لمساندة إيجاد حلول أسرع وأكثر توجيهاً.


 


وتظهر بياناتنا، المتاحة للجمهور على موقع فرقة العمل على شبكة الإنترنت، أنه سيتم إنتاج مليارات من جرعات اللقاحات في الأشهر المتبقية من عام 2021 وحده، مما يعطي الأمل في إمكانية تقليص الفجوات القائمة في معدلات التطعيم بشكل جوهري، لكن ذلك مرهون بتحركنا الآن.


 


ووفقاً للتقديرات الحالية، فإن البلدان النامية بحاجة إلى نحو ملياري جرعة أخرى لتحقيق الهدف المؤقت المتمثل في تطعيم 40% من سكانها بحلول نهاية عام 2021، ونحو 4 مليارات جرعة أخرى لتطعيم 60% من سكانها بحلول منتصف عام 2022، ونحو 5 مليارات جرعة أخرى لتطعيم 70% من سكانها بحلول هذا الوقت من العام القادم. ومن الممكن أن تزداد هذه الاحتياجات من جرعات لقاحات كورونا تبعاً لكيفية تطور متحور دلتا، كما نشهد بالفعل في أفريقيا.


 


وأوضح ديفيد مالباس، إن معالجة مشكلة إمدادات اللقاحات يمكن أن تساعد في إنقاذ حياة ملايين آخرين، لكن ذلك لن يكون ممكناً إلا بالتعاون مع الاقتصادات المتقدمة التي اشترت بشكل مسبق جرعات فائضة، والبلدان التي تنتج اللقاحات، وشركات التصنيع.


 


لافتا أنه ” في اجتماعنا الأخير مع الشركات المصنعة، أشدنا ببراعة مخترعي اللقاحات ومطوريها وجهودهم في تصنيعها بكميات هائلة وأثنينا عليها. وطلبنا منهم أيضاً اطلاعنا على تفاصيل أي شحنات محددة من اللقاحات حتى يتسنى للبلدان التحضير لتوزيعها على السكان.


وقد دعت فرقة العمل، إلى اتخاذ إجراءات في ثمانية مجالات لتسريع وتيرة تسليم اللقاحات إلى البلدان النامية” .


وحول اليات التعامل مع الجائحة تم تحديدها في العديد من النقاط .


 


أولاً، يمكن للبلدان التي لديها جرعات فائضة أن تدعم الجهود العالمية من خلال: 1)، مقايضة جداول التسليم قريبة الأجل الخاصة بها بأخرى ذات أجل زمني أطول؛ 2) التخلي عن الجرعات الفائضة من العقود الحالية والخيارات الآجلة؛ و3) الوفاء بتعهداتها بتقديم التبرعات. وفي هذا السياق، كشف الصندوق الاستئماني الأفريقي لشراء اللقاحات (AVAT)، وهو آلية فرقة العمل الأفريقية للحصول على لقاحات كورونا، أنه يحتاج بصورة ملحة للحصول على المزيد من اللقاحات المكونة من جرعة واحدة في الفترة المتبقية من عام 2021.


 


ودعت فرقة العمل البلدان التي ترتفع فيها معدلات التطعيم إلى تأخير دورها في الحصول على المزيد من اللقاحات، وإلى القبول بموعد تسليم لاحق حتى يمكن تسليم شحنات اللقاحات للسكان في البلدان النامية على المدى القصير بدلاً من ذلك. وأعربنا عن سرورنا الشديد لرؤية الاتحاد الأوروبي وهو يعلن أنه سيعيد ملايين من جرعات لقاح جونسون اند جونسون إلى أفريقيا. كما نشيد كذلك بإعلان الولايات المتحدة مؤخراً أنها ستشتري مئات الملايين من الجرعات للتبرع بها لصالح بلدان العالم. وتظهر بيانات فرقة العمل أن عقارب البوصلة قد بدأت تتحرك في الاتجاه الصحيح مع وصول الجرعات المتبرع بها: حيث زادت نسبة الجرعات التي تم التعهد بتقديمها إلى البلدان النامية إلى 12% مقارنة بنسبة 10% قبل شهر. ومع ذلك، ثمة حاجة إلى تسليم مئات الملايين من الجرعات المتبرع بها.

petro petro petro petro


 


ثانياً، يتعين على شركات تصنيع اللقاحات تحديد أولويات عقودها مع مرفق كوفاكس والصندوق الاستئماني الأفريقي لشراء اللقاحات والوفاء بها. وينبغي لها أيضاً أن تطلعنا على التفاصيل الخاصة بجداول التسليم الشهرية لجميع شحنات اللقاحات، وخاصة لكل من مرفق كوفاكس والصندوق الاستئماني الأفريقي لشراء اللقاحات، بحيث يمكن توجيه الجرعات بطريقة شفافة إلى البلدان الأشدّ احتياجاً إليها، ولاسيما البلدان منخفضة الدخل والشريحة الدنيا من البلدان متوسطة الدخل.


 


ثالثاً، ندرك أن منتجي اللقاحات بحاجة إلى قدر أعلى من اليقين والتأكد بشأن حجم الطلب. ولذا، دعت فرقة العمل الحكومات إلى أن توضح على وجه الاستعجال إستراتيجياتها وقراراتها لتحديد أولوياتها بشأن استخدام الجرعات التنشيطية، حيث ستترتب عليها آثار كبيرة بالنسبة لتوافر جرعات إضافية للبلدان النامية. وإجمالاً، ثمة حاجة إلى تعزيز مستوى اليقين وإمكانية التنبؤ بشأن حجم الطلب حتى تتمكن الشركات المصنعة من إنتاج الجرعات المطلوبة وتسليمها في الوقت المناسب. ومن شأن تجميع الطلب أن يساعد على توفير المزيد من اليقين وإمكانية التنبؤ ومزايا التكلفة للمشترين.


 


رابعاً، يجب على البلدان أن تحد على وجه السرعة من القيود المفروضة على صادراتها، وتعريفاتها الجمركية المرتفعة، والاختناقات الجمركية على لقاحات كورونا وعلى المواد الخام والمستلزمات اللازمة لإنتاج اللقاحات وتوزيعها في الوقت المناسب.


 


خامساً، من الضروري تبسيط الإجراءات التنظيمية ومواءمتها، إذ ينبغي للسلطات التنظيمية في جميع أنحاء العالم أن تحقق اتساق إجراءاتها التنظيمية وتوحد معاييرها بشأن الموافقة على اللقاحات.


 


سادساً، دعونا المانحين إلى معالجة الفجوات التمويلية. وقد أتاح البنك الدولي 20 مليار دولار من الموارد التمويلية حتى نهاية عام 2022 للاستخدام الفوري من جانب البلدان لشراء اللقاحات وسد الفجوات الحالية في معدلات التطعيم. كما نساند حالياً البلدان للحصول على لوازم صحية أخرى لمكافحة فيروس كورونا، مثل: أدوات الاختبار، وأدوات قياس مستوى الأكسجين وأجهزة توليده، ومعدات الوقاية الشخصية، وذلك بتمويل قدره 7.5 مليارات دولار حتى الآن. ويمثل ذلك أحد محاور تركيز فرقة العمل في المرحلة المقبلة.


 


سابعاً، يجب أن تتوافر لدى البلدان القدرة اللازمة لتوزيع اللقاحات. ومن خلال عمليات تمويل شراء اللقاحات، يقدم البنك الدولي بالفعل المساعدة إلى 54 بلداً ليس فقط في مجال المشتريات ولكن أيضاً في مجال سد الفجوات القائمة في توزيع اللقاحات على المستوى القُطري- بما في ذلك توسيع قدرات التخزين وسلاسل التبريد، وتدريب الكوادر والفرق الصحية، وبناء الثقة في عمليات التطعيم من خلال مشاركة المواطنين والمجتمع المحلي، وتدعيم البيانات وأنظمة التتبع المتعلقة بتوزيع اللقاحات. وفي الوقت نفسه، فإن تحسين المعلومات المتاحة عن جداول التسليم، ولاسيما بالنسبة للجرعات المتبرع بها، هو أمر أساسي لضمان أن يكون بمقدور البلدان التحضير لتوزيعها. ففي الأسبوع الماضي، اضطرت السلطات الإثيوبية، على سبيل المثال، إلى رفض تسلم شحنة من الجرعات المتبرع بها نتيجة لعدم إخطارها مسبقاً بوقت يكفي لاتخاذ التحضيرات اللازمة، فضلاً عن أن تاريخ انتهاء صلاحية تلك اللقاحات كان قصيراً، وشهدت جمهورية الكونغو الديمقراطية وضعاً مماثلاً قبل أسبوعين.


 


ثامناً، يلزم بذل جهود لتعزيز إنتاج اللقاحات ووسائل التشخيص والعلاجات على مستوى العالم لتسريع وتيرة تسليم الأدوات المنقذة للحياة للبلدان النامية على نحو منصف. وإلى جانب إتاحة التمويل للبلدان لشراء اللقاحات ودعم الأنظمة الصحية، تساند مجموعة البنك الدولي أيضاً، بالعمل من خلال مؤسسة التمويل الدولية، الجهود الرامية إلى تدعيم قدرات ومهارات الصناعات التحويلية في البلدان النامية. وتابع رئيس البنك الدولى “نحن نشهد تقدماً مبكراً في جنوب أفريقيا ورواندا والسنغال في هذا الصدد. ونبني حالياً على هذه التجربة لزيادة قدرات تصنيعية أكثر تنوعاً، بمساندة قدرها 4 مليارات دولار من منصة الصحة العالمية التابعة لمؤسسة التمويل الدولية.


وثمة حاجة ملحة أن نتحرك الآن لتسريع وتيرة توريد اللقاحات وتسليمها لجميع البلدان النامية حتى تتمكن من وضع حد لهذه الجائحة العالمية.”


Source link

petro

زر الذهاب إلى الأعلى