اقتصاد

البورصة: تراجع رصيد شهادات الإيداع الدولية لشركات “عامر” و”إيديتا” وجى بى اوتو



كشف تقرير البورصة المصرية الأسبوعى، حول أرصدة الشركات من شهادات الإيداع الدولية حتى نهاية الأسبوع الحالى، عن استنفاد شركتى أوراسكوم للاستثمار القابضة، وليسيكو مصر لسقف التحويل المتاح لإصدار شهادات، وتراجع رصيد شهادات الإيداع الدولية لشركتى عامر جروب إلى 236.486 مليون شهادة، إيديتا للصناعات الغذائية إلى 80.787 مليون شهادة، جى بى أوتو إلى 275.622 مليون شهادة، مدينة نصر للإسكان والتعمير إلى 464.217 مليون شهادة.


 


فيما ارتفع رصيد شهادات الإيداع لشركات، بالم هيلز للتعمير إلى 697.542 مليون شهادة، التجارى الدولى- مصر إلى 58.871 مليون شهادة، بينما استقر رصيد شهادات إيداع شركة السويس للأسمنت عند 32.154 مليون شهادة، الإسكندرية للزيوت المعدنية عند 306.030 مليون شهادة، المجموعة المالية هيرميس عند 181.512 مليون شهادة، نعيم القابضة عند 84.195 مليون شهادة، حديد عز عند 115.955 مليون شهادة، المصرية للاتصالات عند 168.625 مليون شهادة.


 


واستقر رصيد شهادات البويات والصناعات الكيماوية – باكين عند 3.523 مليون شهادة، الصناعات الغذائية العربية – دومتى عند 61.248 مليون شهادة.


 


وكانت البورصة المصرية انهت تعاملات جلسة أمس الخميس، نهاية جلسات الأسبوع، بارتفاع جماعى لكافة المؤشرات، مدفوعة بعمليات شراء من المتعاملين المصريين، وسط أحجام تداول متوسطة، فيما تراجع رأس المال السوقى للبورصة بنحو 600 مليون جنيه ليغلق عند مستوى 539.915 مليار جنيه.


 


وبلغ حجم التداول على الأسهم 234.3 مليون ورقة مالية بقيمة 673.8 جنيه، عبر تنفيذ 24.6 ألف عملية لعدد 176 شركة، وسجلت تعاملات المصريين 69.26% من إجمالى التعاملات، بينما استحوذ الأجانب على نسبة 24.56%، والعرب على 6.19% خلال جلسة تداول اليوم، واستحوذت المؤسسات على 51.52% من المعاملات فى البورصة، وكانت باقى المعاملات من نصيب الأفراد بنسبة 48.47%.


 


ومال صافى تعاملات الأفراد العرب والأجانب والمؤسسات الأجنبية للبيع بقيمة 6.8 مليون جنيه، 183.6 ألف جنيه، 155.1 مليون جنيه، على التوالى، فيما مالت صافى تعاملات الأفراد المصريين والمؤسسات المصرية والعربية للشراء بقيمة 19.1 مليون جنيه، 140.5 مليون جنيه، 2.5 مليون جنيه، على التوالي.


 


 


 


 


 


 


 


Source link

petro petro
الرابط:
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق