اقتصاد

“التعاون الدولى” تنظم منتدى التمويل الإنمائى بمشاركة المؤسسات الإقليمية



تُطلق وزارة التعاون الدولي يومي 8 و9 من سبتمبر، منتدى للتعاون الدولي والتمويل الإنمائي، في نسخته الأولى بمشاركة العديد من المؤسسات الدولية والإقليمية وشركاء التنمية متعددى الأطراف والثنائيين، وممثلي دول قارة أفريقيا والمنطقة، فضلا عن القطاع الخاص والمجتمع المدني.


 


وذكرت وزارة التعاون الدولي، في بيان لها اليوم، أن المنتدى سيخصص جلسة لبحث تعزيز آليات التمويل الدولي للتوافق مع أهداف التنمية المستدامة، ويشارك فيها عدد من المسئولين رفيعي المستوى من المنطقة ومؤسسات التمويل الدولية والإقليمية، وذلك في ظل الأهمية القصوى لآليات التمويل الدولي، وزيادة الموارد اللازمة لتحقيق التنمية، حيث تسهم آليات التمويل الدولي في تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية والبيئية، وتنعكس بشكل مباشر على تحقيق أهداف التنمية المستدامة 2030.


 


وأضافت الوزارة، أنه من المقرر أن تشهد الجلسة استعراضًا للخبرات والتجارب الناجحة للشراكات بين الأطراف ذات الصلة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة على مستوى منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، وتسليط الضوء على الفرص التي سنحت عقب جائحة كورونا لتسريع التقدم نحو تحقيق رؤية 2030.


 


وتسلط الجلسة الضوء على دور التعاون الإنمائي في توفير وحشد الموارد والتمويل اللازم لتحقيق أهداف التنمية المستدامة، مع استكشاف أدوات التعاون الدولي المختلفة مثل التعاون فيما بين بلدان الجنوب والتعاون الثلاثي وأثره على وجود مدى وجود آليات مبتكرة لتعزيز أثر هذا التعاون، وتحديد فجوات القدرات التي تحول نحو تحقيق أهداف التنمية المستدامة 2030 ورؤية 2063، واستكشاف مصادر التمويل الإضافية: الشراكة بين القطاعين العام والخاص، تحالف المستثمرين الدوليين من أجل التنمية، تمويل الكاربون، صناديق المناخ الأخضر.

petro petro


 


وتناقش الجلسة سبل معالجة الفجوات في عملية رصد وتقييم مساهمة التعاون الدولي في تحقيق أهداف التنمية المستدامة، واستكشاف إمكانية تعزيز خطة عمل أجندة التنمية المستدامة الأممية 2030، من خلال إطار عمل مشترك للرصد ومتابعة النتائج من أجل تحقيق تعاون إنمائي فعال، وتقييم نتائج الشراكات التنموية العالمية.


 


ويشارك في فعاليات الجلسة إنجريد إيبوكا باباكاس، وزير التخطيط والتكامل الإقليمي بجمهورية الكونغو الديمقراطية، وخالد شريف، نائب رئيس مجموعة البنك الأفريقى للتنمية لشئون التنمية والتكامل الإقليمي وتسليم الأعمال، وتوماس أوستروس، نائب رئيس بنك الاستثمار الأوروبي، وجورج موريرا دا سيلفا، مدير إدارة التعاون الإنمائي بمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، وعبد الحكيم الواعر، المدير العام المساعد لمنظمة الأغذية والزراعة (الفاو) والممثل الإقليمي للشرق الأدنى وشمال أفريقيا، وهاني سنبل، الرئيس التنفيذي للمؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة، وتديرها أيليني جيوكوس مقدمة برامج ومراسلة شبكة السي إن إن الإخبارية.


Source link

petro

زر الذهاب إلى الأعلى