اقتصاد

بروتوكول تعاون بين غرفتى القاهرة وهافانا الكوبية لزيادة التبادل التجارى المشترك



العربي : مصر تمتلك بنية تحتية واصلاحات اقتصادية جاذبة للاستثمار


 


 


 


وقع بروتوكول التعاون من الجانب المصري المهندس إبراهيم العربي رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية ورئيس غرفة القاهرة ومن الجانب الكوبي( انطون لاكراسراتي) رئيس غرفة كوبا .


 


وجاء ذلك اليوم الأربعاء خلال اللقاء الذي جمع الجانبين عبر الإنترنت “online” بمقر غرفة القاهرة في حضور ( تانيا اجيار فرنانديز) سفيرة كوبا بالقاهرة واحمد الوسيمي نائب اول رئيس غرفة القاهرة وسامح زكي نائب ثان رئيس غرفة القاهرة ورئيس لجنة العلاقات الخارجية ومحمد مهران عضو مجلس ادارة غرفة القاهرة ورئيس شعبة الجلود .


 


وأكد رئيس اتحاد الغرف التجارية أن مصر تمتلك أحد أكبر الأسواق في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، لذلك نحن نتخذ خطوات جادة وخطط منظمة جيدًا لإصلاح وتطوير الإقتصاد وترحب مصر دائمًا بالمستثمرين من جميع أنحاء العالم مشيرا إلي أن مصر قامت بتطوير البنية التحتية لتشجع الاستثمار منها شبكة الطرق والمواصلات والكهرباء والموانئ والاتصالات والطاقة وإنشاء العديد من المناطق الصناعية مثل: منطقة قناة السويس، مشيرا إلي الإصلاحات الاقتصادية الكبرى وقانون الاستثمار الجديد الذي يحمي المستثمر ويقضي على البيروقراطية لتسهيل إجراءات التسجيل والتشغيل كما تمتلك مصر سوقا كبيرا حيث يبلغ عدد سكانها حوالي 100 مليون نسمة، وتوفر مصر عمالة مدربة تدريبا جيدا .


 


وقال “العربي” إن هذا البروتوكول يؤكد مفاهيم العلاقات التجارية المتبادلة والتعاون المشترك في مختلف القطاعات التجارية والإقتصادية بين البلدين، مشيرًا إلى أن مصرَ تؤكدُ اعتزازها بعلاقتِها مع كوبا لتطوير وتعزيز العلاقات الثنائية المشتركة للتعاون في مختلف المجالات والتخصصات، وإنشاء كيانات تجارية واقتصادية بين رجال الأعمال في البلدين لفتح آفاق واسعة، وتعزيز التعاون الاقتصادى والتجاري، مشيرًا إلى الأهمية الكبرى التي توليها الحكومة لمساهمة القطاع الخاص في عملية التنمية من خلال المشاركة في تنفيذ المشروعات القومية الكبرى.


 


وأكد رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية إن الطرفان اتفقا على تبادل الزيارات والوفود لتفيذ بنود هذا البروتوكول بما يصب في صالح اقتصاد البلدين من خلال الاستفادة المتبادلة على مستوى الفرص الاستثمارية، والمنتجات التي يحتاجها سوقا البلدين، مشيرًا إلى أن هذا البروتوكول يأتي طبقًا لخطة غرفة القاهرة لزيادة الصادرات المصرية في مختلف القطاعات إلى السوق الخارجي، وضمن خطة الاتحاد العام للغرف التجارية بدعم الصادرات، وتماشيًا أيضًا مع الخطة العامة للدولة بزيادة الصادرات المصرية.


 


وأشار”العربي” إلي بعض الخدمات التي تقدمها غرفة القاهرة من بينها التواصل مع المنظمات الأجنبية داخل وخارج مصر لتشجيع وزيادة التبادل التجاري بين مصر والدول الأخرى وإيجاد سبل الاتصال المناسبة بين المصدرين والمستوردين المصريين ونظرائهم في الخارج والعديد من الخدمات التي تساهم في تنشيط حركة التجارة داخليا وخارجيا .


 


وعن مجالات الاستثمار في مصر قال “العربي” انها كثيرة ومتنوعة ومنها في مجالات “العقارات والبناء- التعدين- الرعاية الصحية- الأدوية- البتروكيماويات- الطاقة المتجددة- الأعمال الزراعية- النقل والإمداد – تكنولوجيا المعلومات والاتصالات- البيع بالتجزئة- المنسوجات”بالإضافة إلى ذلك، تمتلك مصر العديد من الاتفاقيات التجارية مع العديد من الدول حول العالم مثل”- الكوميسا – الإتحاد الأوربي – التجارة الثنائية مع الدول العربية وغيرها- اتفاقية الكويز مع الولايات المتحدة الأمريكية”.


Source link

petro petro

زر الذهاب إلى الأعلى