اقتصاد

بعد إطلاق مؤشر جديد.. 3 أسئلة توضح كيف تستثمر فى شراء السندات؟


أعلنت البورصة المصرية إطلاق مؤشر لسندات الخزانة المصرية المقيدة والمتداولة في سوق البورصة المصرية، بعدما وفرت البورصة نظام إلكتروني لتسعير سندات الخزانة وذلك من خلال نظام تداول السندات الحكومية الإلكتروني GFIT” ” الذي يتيح توفير تسعير تنافسي من خلاله، ووجود مؤشــر مرجعي يتيح استحداث منتجات مالية جديدة كصناديق المؤشـرات على السندات، ويقدم “اليوم السابع” 3 أسئلة توضح كيفية الاستثمار في شراء السندات.




س- بدايةً ما هى السندات وما هى أنوعها؟


ج- السند هو عبارة عن صك يثبت أن مالك السند قد قام بإقراض الجهة مصدرة السند مبلغًا معينًا من المال مقابل الحصول على دخل محدد، وتتعهد الجهة التي أصدرت السند بأن تدفع لحامل السند فائدة (تسمى كوبون) محدد مسبقًا طوال مدة السند وأن ترد القيمة الاسمية للسند (الأصل) عند حلول أجلها أو حين تصبح مستحقة.


 


وهناك فرق جوهري بين السند والسهم يتمثل في أن السهم يمثل نصيب في ملكية الشركة بينما يعتبر السند جزء من قرض للشركة، ولا يتحمل حامل السند أي مخاطر عند الاستثمار في السندات إلا في حالة تعثر المقرض في سداد أصل القرض أو الفوائد.


 


وهناك 6 أنواع للسندات، وفقًا لمعايير مختلفة، هناك تقسيم السندات حسب:


 


– الجهة المصدرة لها (سندات حكومية، سندات شركات، سندات جهات اعتبارية).


 


– فترة الاستحقاق (سندات قصيرة الأجل، سندات متوسطة الأجل، سندات طويلة الأجل).


 


– العائد (سندات ذات عائد ثابت، سندات ذات عائد متغير، سندات صفرية الكوبون).


 


– القابلية للاسترداد (سندات قابلة للاسترداد قبل موعد الاستحقاق، وسندات غير قابلة للاسترداد).


 


– القابلية للتحول إلى الأسهم (سندات قابلة للتحول لأسهم أو سندات غير قابلة للتحول إلى أسهم.


 

petro petro petro petro


– الضمان (سندات مضمونة بأصول، سندات غير مضمونة بأصول).




س- ما هو العائد على السندات؟


ج- إنها أداة تستخدم لقياس العائد على السندات مقارنة بالسندات الأخرى في السوق وبواسطة هذا المؤشر يمكن للمستثمر اتخاذ القرار الصائب بشأن أي من السندات التي يشتريها، ويعتمد العائد على السندات على السعر الذي تدفعه والفائدة التي تتلقاها، وهناك نوعان أساسيان من عوائد السندات يتعين أن يكون المستثمر على دراية بهما وهي:


 


– العائد الجاري: يحسب بقيمة فائدة السند على سعر شرائه، فمثلًا إذا تم شراء السند بسعر 100 جنيه، وحصل على فائدة 10 جنيهات فبالتالي فإن العائد الجاري يساوي 10%.


 


– العائد حتى تاريخ الاستحقاق: يخبرك العائد حتى تاريخ الاستحقاق بإجمالي العائد الذي ستتلقاه نظير احتفاظك بالسند حتى تاريخ استحقاقه، إن العائد عند الاستحقاق يعادل كافة الفوائد والكوبونات التي تتلقاها من وقت شرائك للسندات حتى تاريخ استحقاقها بالإضافة إلى أي مكسب (إذا اشتريت السند بأقل من قيمته الاسمية) أو خسارة (إذا اشتريت السند بأعلى من قيمته الاسمية).




س- ما هي أسعار السندات؟


ج- يعتمد سعر السندات على عدة متغيرات مثل أسعار الفائدة والعرض والطلب ونوعية الائتمان وتاريخ استحقاق السندات.


وعادةً ما تباع السندات المصدرة لأول مرة بالقيمة الاسمية لها أو ما يقاربها أما السندات التي يتم التداول عليها في البورصة فأسعارها تكون متغيرة طبقًا للتغير في أسعار الفائدة، وحينما يتجاوز سعر السند قيمته الاسمية يقال عنه أنه يباع بأعلى من القيمة الاسمية، وإذا بيع السند بسعر أدنى من القيمة الاسمية يقال عنه أنه يباع بخصم وإذا تعادل سعر السند مع قيمته الاسمية يقال أنه يباع بالقيمة الاسمية.


 


أما مصطلح السعر الصافي، فيعبر عن سعر شراء السندات في السوق الثانوي (البورصة) مخصوم منه الفوائد المتراكمة عن الفترة التي احتفظ بها البائع بالسند بمعنى أن يدفع المشتري للبائع ليس فقط السعر الصافي للسندات بل أيضًا فائدة الفترة التي احتفظ بها مالك السند في حوزته، ويتم التعامل بمفهوم السعر الصافي للسندات في معظم الأسواق.


 


Source link

petro

زر الذهاب إلى الأعلى