اقتصاد

بعد جلسات وورش عمل لمدة يومين.. التوصيات العشر لمنتدى مصر للتعاون الدولى



أعلنت وزيرة التعاون الدولي، الدكتورة رانيا المشاط أبرز التوصيات التي انتهى لها منتدى مصر للتعاون الدولي والتمويل الإنمائي، والذي استمرت جلساته على مدار يومين تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي.




وجاءت توصيات المنتدى كالتالي..


أولا: التأكيد على أهمية متابعة الالتزامات والاتفاقات التي تم التوصل إليها  في المحافل الدولية والدفع نحو وضع إطار رقابي دولي لتتبع تنفيذ الالتزامات المتعلقة بالتعاون الدولي والتمويل الإنمائي.


 


ثانيًا: إن التعاون متعدد الأطراف هو السبيل الوحيد للتغلب على التحديات التي ظهرت عقب جائحة كورونا، فضلا عن التحديات القائمة، ولذا نلتزم باستمرار الجهود المشتركة مع شركائنا في التنمية لتعزيز آليات التعاون متعدد الأطراف في سبيل تحقيق تعافي شامل ومستدام.


 


ثالثًا: العمل على بناء شراكات فعالة ذات تأثير مستدام تضم كافة الأطراف ذات الصلة من الحكومات ومؤسسات التمويل الدولية والقطاع  الخاص والمجتمع المدني  بهدف تحقيق أجندة التنمية المستدامة 2030.


 


رابعًا: استخدام الشراكات الدولية  لتعزيز دور القطاع الخاص  في التنمية وقيامه بدور أكبر لتوفير الموارد المالية والدعم الفني وترسيخ المعايير البيئية والاجتماعية في كافة المشروعات التنموية.


 


خامسًا: التعاون بين بلدان الجنوب والتعاون الثلاثي عاملان رئيسيًا لتعزيز التعاون متعدد الأطراف ومشاركة المعرفة والخبرات والتجارب لاسيما بين دول القارة الأفريقية للمضي قدما نحو تنفيذ أهداف التنمية المستدامة 2030 وأجندة قارة أفريقيا 2063.

petro petro petro


 


سادسًا: ضرورة قيام المؤسسات الدولية والمجتمع الدولي بإعطاء مساحة أكبر للقطاع الخاص للقيام بدوره باعتباره شريكًا رئيسيًا في التنمية ويمكن أن يقوم بدور حيوي لدعم الأهداف الأممية للتنمية المستدامة.


 


سابعًا: تشكيل فرق عمل ومجموعات بين الأطراف ذات الصلة لتحديد الإصلاحات الهيكلية والسياسات الاقتصادية لتحفيز مشاركة القطاع الخاص وتطوير آليات تعزيز الشراكات بين القطاعين العام والخاص.


 


ثامنًا: البنية التحتية من أبرز القطاعات التي مازالت تعاني من فجوات تمويلية وهو ما يستلزم حشد المزيد من الموارد من خلال التعاون الدولي والتمويل الإنمائي لدعم الجهود التي تقوم بها الدول الناشئة والنامية لتطوير بنيتها التحتية.


 


تاسعًا: التشديدُ على أهمية اتخاذ الإجراءات والإصلاحات اللازمة لتشجيع التحول الرقمي الذي يقوده الشباب في قارة أفريقيا لدعم قدرتها على مواكبة ركب الدول المتقدمة وتحقيق تنمية قائمة على الابتكار.


 


عاشرًا: الدعوة إلى زيادة الاستثمارات الرقمية وتعزيز البنية التحتية التكنولوجية والالتزام بأجندة الاتحاد الأفريقي للتحول الرقمي.


Source link

petro petro

زر الذهاب إلى الأعلى