اقتصاد

خبير يتوقع تراوح أسعار النفط مابين 50-65 دولار بشرط تلاشى آثار كورونا



قال الدكتور أحمد سلطان رئيس لجنة الطاقة بالنقابة الفرعية للمهندسين والمتخصص في شؤون النفط والطاقة، إنه ليس من السهل توقع أسعار النفط العالمية خلال العام الحالى 2021 فى ظل الظروف الاستنثائية التى تشهدها البشرية والمتمثلة فى تفشى جائحة فيروس كورونا  وما ألحقته من تداعيات خطيرة على الاقتصاد العالمى.


 


وأضاف الدكتور أحمد سلطان، لـ “اليوم السابع”  أنه  بالرغم من ارتفاع الأسعار العالمية للنفط فى بداية العام الحالى وتماسكها قرب مستويات 50 دولار للبرميل الإ أن الآمال بشأن عودتها لمستويات ما قبل  انتشار جائحة انتشار فيروس كورونا مازالت بعيدة .


 


وأشار رئيس لجنة الطاقة بالنقابة الفرعية للمهندسين، أنه من المتوقع أن يكون سعر برميل  النفط خلال  العام 2021 عند مستويات مابين 50 إلى 65 دولاربشرط تلاشى آثار جائحة الكورونا وإيجاد لقاح فعال وقوى مع سرعة توزيعه لدول العالم وتعافى الاقتصاد العالمى من آثار تلك الجائحة   وكذلك مدى تماسك دول أوبك بلس فى ضبط أسعار النفط وعودة الحياة إلى طبيعتها والتعافى الاقتصادى لدول منطقة شرق آسيا سوف يعمل على زيادة الطلب العالمى على النفط.


 


وتابع الدكتور أحمد سلطان، أن اتفاق تحالف أوبك بلس والذى يضم اعضاء من المنظمة ودولا خارجها أبرزها روسيا والتوصل إلى اتفاق بالإجماع بخفض معدلات الإنتاج  نحو7.125 مليون برميل يوميا خلال شهر فبراير  المقبل مع استمرار التخفيض بمعدل7 مليون برميل خلال مارس المقبل هو الأكبر من نوعه فى تاريخ إنتاج النفط العالمى وفى خطوة غير مسبوقة أيضا من المملكة العربية السعودية بخفض إنتاجها بأكثر من المطلوب بموجب الأتفاق في اشارة واضحة عن ضعف الطلب العالمى على النفط وسط إجراءات العزل والإغلاق العام لمواجهة جائحة الكورونا.


 


وذكر الدكتور أحمد سلطان، أن إعلان  المملكة العربية السعودية  بخفض انتاجها طواعيا بحوالى مليون برميل إضافية على اتفاق أوبك بلس وذلك خلال شهري فبراير ومارس جاء بمثابة هدية لسوق النفط فى بداية العام الجديد ووسط توقعات ايجابية لأرتفاع أسعار النفط خاصة  خلال الربع الثانى من  العام الجاري  وهو ما سيعمل على تعزيز تعافى الطلبعلي النفط خلال الفترة القادمة.


Source link

petro petro

زر الذهاب إلى الأعلى