اقتصاد

رئيس اتحاد الغرف السياحية: توجيهات الرئيس السيسي أثرت إيجابيا على صناعة السياحة


أصدر مجلس إدارة اتحاد الغرف السياحية تقريره السنوي حول أداء وعمل المجلس خلال العام المنقضي، وتم إرسال التقرير إلى أعضاء الجمعية العمومية للاتحاد بعد تعذر عقد الاجتماع السنوي للجمعية بسبب ظروف انتشار جائحة كورونا.


 


واستعرض التقرير بشكل مفصل أعمال مجلس الإدارة خلال العام المنقضي وأهم الإنجازات التي تحققت خلال تلك الفترة في مختلف المجالات السياحية، ووجه أحمد الوصيف خطابًا مرفقًا بالتقرير السنوي أكد فيه أنه بسبب الأزمة الراهنة والإجراءات الاحترازية والوقائية التي حالت دون عقد الجمعية العمومية السنوية للاتحاد تم إرسال التقرير إلى الأعضاء لمطالعته مؤكدًا استعداد الاتحاد لتلقي جميع استفسارات الأعضاء والرد عليها.


 


وفي كلمته بالتقرير السنوى للاتحاد أعرب أحمد الوصيف عن أمله أن تتخطى مصر وشعبها تلك الفترة العصيبة التي أصابت العالم بشبه شلل تام أمتد أثره فى المقام الأول ليطال صناعة السياحة مما كان له أكبر الأثر على اقتصاديات الدول خاصة السياحية، وأضاف أنه ومنذ اليوم الأول لظهور الفيروس في مصر وإغلاق المطارات في 19 مارس 2020، عمل الاتحاد على مدار الساعة لتقديم مطالب القطاع بالتعاون والتنسيق التام مع الحكومة ممثلة في الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار ومع الغرف السياحية الخمس، وقد لاقت طلبات الاتحاد اهتمام متخذي القرار وتم تقديم حزمة من القرارات لإنقاذ صناعة السياحة من الانهيار والحفاظ على العمالة السياحية التي أصابتها البطالة في معظم دول العالم.


 

petro petro petro petro


وقال الوصيف إن توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي منذ اليوم الأول للأزمة كان لها أثرا إيجابيا على القطاع وعكست اهتمام الرئيس بصناعة السياحة والعمالة المرتبطة بها مشيرا إلى أنه تم إصدار حزمة من التوجيهات لمساندة القطاع، وشدد الوصيف علي أن الإتحاد ممثلاً في مجلس إدارته و الجمعية العمومية والجهاز الإداري لم يتوقفوا عن العمل، فقد عقد مجلس إدارة وهيئة مكتب الإتحاد 28 إجتماعاً خلال عام، واستمر التدريب عن بعد حفاظا على أرواح المشاركين حيث تم استحداث مناهج تخص الإجراءات الاحترازية وقال رئيس الإتحاد أنه بالتنسيق التام مع وزارة السياحة والآثار تم وضع الإجراءات الاحترازية والشروط التي تم على أساسها إعادة فتح المنشآت الفندقية والسياحية جزئياً الداخلية والدولية أول يوليو 2020 وبعد حصول مصر على خاتم “السفر الآمن” من المجلس العالمي للسفر والسياحة (WTTC).


 


وأشار الوصيف في كلمته الي الجمعية العمومية الي ان الاتحاد ساهم في إنتاج الأفلام الدعائية التي عرضت ما اتخذته المنشآت من إجراءات صحية ووقائية لطمأنة السائح المحلي والأجنبى، وفي إطار جهود الترويج أيضاً قام الإتحاد بالتعاون مع هيئة تنشيط السياحة والغرف بتشكيل لجان مشتركة لدراسة إمكانية الترويج للسياحة المصرية بها، ومن المتوقع أن يستمر هذا الإطار للتعاون بين القطاع الخاص والحكومي في جهود التنشيط والترويج لما بعد إنتهاء أزمة كورونا، كما قام عدد من أعضاء مجلس الإدارة بالمشاركة في رحلة طرق الأبواب لأسواق بيلاروسيا وأوكرانيا والتي كان لها أكبر الأثر في زيادة أعداد السائحين الوافدين من هذين السوقين وأعرب الوصيف عن أمله في عودة سريعة لحركة السياحة قائلا: السياحة المصرية أثبتت بالدليل والبرهان على مر التاريخ أنها لا تموت و ستتعافى.


Source link

petro

زر الذهاب إلى الأعلى