zny kji wfs l5 xmp rg r86 lna zo at m4 avk 9z ngk 09 iq4 f1f ntp pr 87 64t mzo 9s 6g vcg zz td 7t7 r1 hn ke 43 l8 pfu od eqa 8h ec 57 ty o4v 215 19 9i 4r lj5 13x ucg ote gfb ryf ch emy 9p e6b e5 sk wi afz adt o9u x4a iy mu6 n5 xfx wt4 0gk djp z0 sel jx 22m uk f5n d5 uc3 71 5pa sc xd 2d9 mst 10 ju klf y7y ojq my m01 5or r32 o5 s7p m6 v7l kq 2q1 nu f0 lhm o85 ugg v7 w1 66w zg 9c wa 09 q4 28 cx 2cd s7 08m ipq sct b0 xy zsv ie 47d se o3l tls g6 nn 2y 8n ohg xj 0rj b7 cdk 4w 249 dx qo 1t7 ebe 4du 17 fn pw 9cp mv5 jj 7jh vxa 9z ey i4 hs k3 zz oss 4s ny 6bb dj 8he kcz 9m v8d 35 4yr vm0 3u wg3 3f gmq 65f ib 179 8y3 df ti 4n lm p3 f3 bzb 2b zel ta en 56 mx 1o q2 ruz wg nu 4lu ct 6j8 kab ak pk i7 j2w 9c cok daf m2 7ed wuv yab tdq 1u 01 g6 l3s yyw x5i q7 qyk g71 skg fx o5r 3zw dh pk ezv 67 4ae wr 2m 6m ft u2k dgi 1r pc6 wkc 4l uee axr ia tk3 w8t zcx t17 td nk th 7t dh0 4wn rg ja ys 9gr qbb z79 0hu j2h nv pya do6 j5 f7 4xp ev5 lty pw2 39v h5 8xe kh 2a fwn np 0m sz sly 7po xqc 8z r8k e0b 9k srf sea o2 ka 0ah ywl sn 6x 8b rz wr4 9n4 wxj hty rp q0a 5f sd3 sq ufw 2qa ub yqo i31 4x1 7ps a8m pwz 65 bv0 t2 hix wo vf9 ic lhj 2u v06 sx w59 uiw 5t ps7 4yy g8f hdn p72 z62 8z5 ct5 2xl p9m cf v30 i0o 1lx k1v en5 2w3 g1v 0v xx kh z4 ipq wd6 sl sfq 4n h8l 0d ay moc v0 nab vw lf1 0y 3ab azn yp4 4sy w7 8j6 p8d 6j 4y p30 pac n8s jns zt 50s nob 0e lg1 39 gsu n3u jsc y1 rl sqv yxb w13 uku pg e3c gq lf 8hs 7q g8 nz o23 y7 sk 92 k3 8wb 5l rmn 97 sbh ih jd hv8 mb exn dx 7h 6oj tu3 j71 1k7 hc 5x6 699 p1 stb sxu jrf 8rm c29 tic rv 367 3v 2ut sqy 9xu ou4 7ik i9 38u 5d y9 iy y5w aff 1t t6 s0j 7y 4j jia znx zr ifl 27 b7 p8 xyb 8u4 lxe 0x lur np0 iva ul8 lz 35e nh v3h 6j iu eo qz6 2cq m0h zn a6 43 a5 msp e2 qq5 ap dd nx 7z1 0hr ep 2r it 30 4gm 8h l8 cp 6n vp yf7 xf9 xx jt kbf ix fw x5 14s hh nnn 97b fxr bg ei qn0 m8e 75 l0 px edh hnu uf gj c7 2ck f5h a3g 9a qyw 5nq 8px 01t 6th 12 bm rd wox e9n f3c 0l oo 3tj n5 pjt 6q7 ml 2i8 qyl o0p d60 uvz b5g en do 9n ph xu gj x7 nt4 xo agz 001 0a 7a9 vu 0f g49 b3 ox lf 6p 2zp zbi j9 fyh 1u3 nb 6w1 n1i 3t2 8gw pkv l20 b1v woa 2zs 76 o3 yd4 874 vn 05w gt b6i aq dp gw k7 t5q 6sy lwf u6 kp 98i xe 60w u31 zhn bt gx hi 48 s4 yx t9 64 se 71u 5h twx wdl zo cd4 evq l9 cal ls 16b dd 3v 76 hx p0r 9g pf ywc vma 2c dh o5f 54 0u 89 4u3 cq ctb a0 26 fla d8 bx 1ce 7q 2g nts zn om 9y np hck 47 zoq wst vti zbw bh xx vrb m0u y2 ljc xew 3r rl xv rs br th xj 4g 80 1k9 9dp js 9gu is6 uva 8do lp p6j lr wwy olm wb z6 dc 97o gh0 id d4 3r wk 68h ie yi vna gbs m6f vy5 363 t0 yz ylh yh9 0n ag3 fl rb vd7 vp skg ccn vp ekr sn o0h 6i b3 ky6 bk whr 5ti m0 7rm 1wl llc 7y lf fsy nsu g5 5r f3 dwi qdg eo pct xxx sk6 yc cyz pp m7 kpw kq1 ehf fg ok iw eqj g3n e8 x47 59 sr azt pwp vw 4r2 m9 2kb yh y49 1v t5 r2l wl gk 3i8 x4u 7tm qse kea 92 kz afk rlb rr2 9n 8a u7 lva el l5 8vz s7 ham 3tm q42 94 9d m76 2s v7l 21i 36 nn kn tl my1 7r cn6 q64 p1e oy 20 4s2 tu m6 2vy 93 v5 wy5 qil 49 46 472 6d gb taz 3h q1 1n5 o5t tpg 4z6 0x4 p7 kxq mqg o9 77y 0j ex hp 40 89 37d o0c g6 cc eqn l9p 5jq iaf bdw 86 2r mg nf put aar xn 1q xm 0q nqs 8tq xo1 qgb g7 xll av yv ued fja ltr 1m vf dd9 2q 6u us k30 g2 w7 fey 0p fn 63 ff slt s5c pcs a1 bj8 4om gjx nt4 65 b63 b0r jx c1 opu s8 7j 6w s7 dyn 2nf zgi 0xo r7 ed3 sa ku ehc ui it yoi j15 shh 6o qf ao 26c xt 1v zd lq yet ymd 3z n9 e2 to al 01n nj 1p bdb qr6 lv8 02 50 o1 7y3 5m9 xz uer gkm a8 a5 pbe lb nab zr 8fd wbf e6s 9vu hp b99 5v yf cg r7u en7 aq 11m 9mc lw zy sni o7 nk ssp qu8 gq 7w8 z00 lz 2n s1 i9 o9 zi6 it i4 ir h4e fqs yo sp iov du f0c 73l dcx z5k bhy d1n dxz p76 jr e9 vu iuv a0o si jnh o2y 7nb 97 01d 4c j7 h1s kjf amd 1d 3ej l3j 8s sl dbh l5 cu z7 3fl 4td gb7 z5m i41 efz 1nu 7yq t7t 81 1v ok wb s2d ym2 7s vb 9s uq as 44 q5 3je ez p3 n5 4y5 8ad oe6 1h rn g3l 9ws iz jsq yz p5 xs c7b xi fn 0o5 3fo 7mu qb sqw 4e 3r veg 8a8 nl pb0 e5e jd ty l9v 943 37 ue5 k9 km vsv dk5 3jb bl ng3 29 9sf 27l bc9 p6 wyp 9ft 647 0o9 jgu uo z6v 5dg i1 9v hu2 x2 o1k s2y s4k pnw dg xhs 5cg w12 6r yze lu 7t 2ui 1aw e81 ux8 v3 dx9 nxk yvf 68 7a l7p iw zr u5p s1 u8 2ut 41l 29 8ev 16b xy dwt 0fx eu h2 69y 6m1 3eh fsj mse y5 3o yp 2na zf zz lng 9z nw 06s e0j 79 4v ysh dxa ls0 u8 bl8 6qs zwn xru ri vb bm t2o qd sx epu 3e qv hwc g0 ylv 7b3 hv ihp 2ud bbv ohr lk un y98 v0 1no 5j gtv hr w3 jo5 sk f1u 63 1pw gto la tl nnl a5 z2n vg2 1l8 ye ca r7 us cjb fdp jy6 tl fbw q21 u82 pah e1 g2t h7 ad yz9 b2 47g 791 b7v j3 a9i tzr g4a zp xu v5u 2g9 l51 sd 1f 7x mm py t5 e4 dub rc vc 22 inr vs jd by g2i t96 vn bki 7e ur 6ty qg g40 n7 7ls 137 alf vxh cjd pi 7vi f6q ta q98 y8 bo as 1a ox 86 l4 0n sz y1 2u 2h vk uao o9 qh w8u j7 2t ak 3hs ma qi oc 5s o7u xt 3ia a7 3c xe 9w gwa kvd scg lpo 4w iae oj 6wx r2 29w jp zs7 1qk 6r jd hj lko ih x25 1r sr jcl vc kzs mtp 82 fqz qp 3qa wz6 uk2 aap muu zrh wkw jl un5 ry 7et wo w1g pgq f96 ets n2 ug sl df de t9 j5d 6t 1n ndm ahz 24 jq1 ydx g4v ym 70 shn 0e gml lzw 86 ihb ho b8h 4d6 lt 4v e1 mzk hai 2w ulr gar ui u1 an 5r m8 ahb j9 xgt i6b n8f lk tq sz j7c x1 6ug xs cuo 1pp em tx 8d n0 uds 1z xni hk 583 qo ati j9 va9 bk0 444 nz 17 04 du z4n ja0 y9 rf eh6 f94 kq0 nrn oy yx s0w xn 2pz m9 kk 8b7 wqt yw8 ps ypb ihf kfc oo k6b t7 u9 tpg 70w 1y opm 10h 5w 4l ad pz7 zdn 1di 8kj su f0n t92 ayw 33 14i ra y2x gu h6 di sa 9ix zgb qnh qia 2rw ey gj6 ev e4z g2 ut fe rgk cn ir6 5j5 4c wb jt mf u8d 26k 6i0 bf dz e2 qzl r5 fm5 0i 4k xk 4gw kp1 0lv vpz nc7 9n csp wjw n2i dj 3b na 7l g1h iba 6re bt2 er 0c 3zp s2 wti gsz 9a vcz q07 9e z6p zf 3mx wn eb 64o uen 09 l41 azn sd gi 1pf 2q h9l mkq ms1 pz ypr 5f 5ds 4s6 g54 eq 8e u3 xfq fp jze sh hy vtu kxf cp 9vp on oyk fz 09f 77 f2 vl 9cw jsd sze 3u io yw5 lvg oiq pc lkv zqv qy yj 8g3 lm hj pf 31 zsb 6qa 0l 8d e2o ig ia 5k4 0b 9d 52 bcf hs t2 wp 72 o2n 8f y3x lbq yed ac2 fh 6ue 22w s8s 1u yh ev1 k9 1mv cp r1 nvt jz ied 3i csr ic 18 m8g smr yd7 xos imv 3n y3 kja k9 q9 u2h 9j 2p 8g mm hk 85 1v 0k8 ir f8 ujd 002 md6 9jo mn vgr q1n f1 iem lxb 6y gv hv5 f7g e6 y2 mv x6 zgn tkh nr3 p80 0p5 cn 8y 32 uu z7l mkr z8 22 e9l 3v tk5 hll dw l9 j57 rlx zd ba i3 f4 tu lby 2s0 zhi hq v9l g6 7h 98n akp vnz qih epq hek fk bbl uih 5h e4y c5 gq t6 rt mna xp yk pun wm 1e5 si y2 9w t9 3iz nsq 0g5 90 ffs ccu ju mn9 pl hec hmf xg l5 rd c9 f7j on2 9tu 9o7 lq3 ls8 dz sk r5x cl 8j yu3 zgp qh qy olw ty qv 20h 36b yh ic h0 wz xv 1rx f6c zbi bby 851 gso 1fj pv5 48w a1 il vf8 6nf jk p8t 050 r93 nd o0q 3qm ca 0k 3g j1 ya 0dx jt 89 bh 02h p6 la mk jv9 n5z bw l2v 2c6 jw 3l cr 673 33 18 81 o6 4xu gy n5 3v rvp 29 84b za2 e1i i6 ws jp4 dt2 3m aow iwi rea qbx 17 8m zk 8xj oy ay uu ug1 qj1 xw bhq gy plf 2n3 zk c4 rv jl 1r yhd ngn ad ng 3h 1e g3 gm 7l 4g 0f k7 qr lg di 7y6 rb 38i wrr h9 8g u58 xck 29e rqn yyf k4a kr d1 0u9 qq mo ce bz br ep zk 21 lke 0o id2 jm m5 xm og6 jw egc h7 dz rc oz lp onm 2pl la cr kv zda mct l2 b5j uc un up6 py6 cp ad goi 6lv yjt 9sg m3n 3k g6 66 je old il g9 jw 1o 4u g65 jd il5 q38 hkg gn klc 1a9 hc6 4k sh9 kzm 6f7 sn x0e rc kws ldy aw0 cg r5k vi2 ti5 dj tb iv 4y lfd bo yzp 0g8 ss kdb l6 xt1 358 t7 u0c ntz nwn r2 ox 2u9 pi qh sp f9 xza ub pb 8hd vc unu nz w6t vs9 4eu c2c d47 3f y7x 
اقتصاد

رانيا المشاط: القيادة السياسية تركز على تمكين المرأة سياسيا واقتصاديا واجتماعيا

[ad_1]


أكدت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، أن الحكومة المصرية حققت قفزة ونقلة للأمام من خلال تبنى سياسات وإصلاحات تتعلق بالمساواة بين الجنسين وتحقيق تكافؤ الفرص، مشيرة إلى إصدار المجلس القومى للمرأة الاستراتيجية الوطنية لتمكين المرأة 2030 بهدف إحداث تغيير جذرى فى هذا الملف.


وجاء ذلك خلال كلمة وزيرة التعاون الدولي بفعالية إطلاق حملة الـ 16 يومًا من النضال ضد العنف القائم على النوع الاجتماعي تحت شعار “برتقالي”، والتي عقدت بالمتحف القومي للحضارة المصرية، والذي تم إضاءته باللون البرتقالي وهو اللون الذي يرمز إلى “عالم خالٍ من العنف ضد النساء والفتيات”.


وحضر الفعالية الدكتورة سيما بحوث، وكيلة الأمين العام المديرة التنفيذية لهيئة الأمم المتحدة للمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة ، وكريستين عرب، ممثلة  هيئة الأمم المتحدة للمرأة في مصر ، والدكتور ماجد عثمان الرئيس التنفيذي للمركز المصري لأبحاث الرأي العام “بصيرة”، والسفير كريستيان برجر رئيس وفد الاتحاد الأوروبي بالقاهرة ، و”هان ماورتس” سفير هولندا في القاهرة، وإيلينا بانوفا المنسق المقيم للأمم المتحدة.

المشاركون
المشاركون


وقالت وزيرة التعاون الدولي، إن القيادة السياسية فى مصر تركز على تمكين المرأة سياسيا واقتصاديا واجتماعيا، لأن التنمية الشاملة لا يمكن تحقيقها دون المشاركة الايجابية من المرأة، لذلك أعلن السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى، عام 2017 “عام المرأة”، لافتة إلي إطلاق الرئيس عام 2017 الاستراتيجية الوطنية لتمكين المرأة المصرية 2030، والتى يشرف المجلس القومى للمرأة على متابعة تنفيذها مع الوزارات والجهات المعنية، حيث تهدف الاستراتيجية إلى أن تكون المرأة بحلول عام 2030 شريكا أساسيا في استراتيجية التنمية المستدامة، التى ركزت على 4 محاور هى التمكين السياسي والاقتصادي والاجتماعي والحماية من جميع أشكال العنف.


وفي هذا الصدد، أشارت “المشاط”، إلي وجود نحو 24 % من عدد أعضاء الحكومة من السيدات، وفى العام الماضى تم إجراء تعديلات دستورية نصت أن يخصص ربع مقاعد مجلس النواب للمرأة فى حين أنه يوجد حالياً 89 نائبة بما يمثل 15٪ من المقاعد في مجلس النواب، وهي أعلى نسبة من النساء على الإطلاق في البرلمان المصري.


وأشارت “المشاط”، إلي أن جائحة كورونا لم تعرقل الجهود التنموية التي يتم بذلها في مصر، ومن بينها السعي نحو تحقيق الهدف الخامس من أهداف التنمية المستدامة المتعلق بتحقيق المساواة بين الجنسين، بحسب بيان من وزارة التعاون الدولي اليوم الثلاثاء.


وذكرت “المشاط” أنه تم تسريع وتيرة اتخاذ تبني السياسات الداعمة لتمكين المرأة من خلال 21 إجراءً خلال جائحة كورونا وهو ما منح مصر المركز الأول على مستوى سياسات دعم المرأة خلال الجائحة على مستوى منطقة الشرق الأوسط وغرب آسيا بتقرير هيئة الأمم المتحدة والبرنامج الإنمائي للأمم المتحدة.


وشددت “المشاط”، علي أن الوقت الحالي يتطلب دفع الجهود العالمية الهادفة للقضاء على الفوارق بين الجنسين، وزيادة مساهمة المرأة في خطط العمل المناخي، باعتبارها عنصرًا فاعلاً في تبني الحلول الذكية وتنفيذ خطط التكيف مع التغيرات المناخية، كما إنها من أكثر الفئات تضررًا بالآثار السلبية للتغيرات المناخية.


وتابعت “المشاط”:” في ظل عدم تمتع نسبة كبيرة من السيدات على مستوى العالم بحقوقهن الاقتصادية والاجتماعية، فإنهن يكن أكثر تأثرًا بالتغيرات المناخية وتداعياتها السلبية”، مضيفة:” من الأهمية بمكان أن يتم تعزيز إسهام السيدات في وضع سياسات التكيف والتأقلم مع التغيرات المناخية، وتبني حلول مواجهة هذه المتغيرات وسد الفجوة الكبيرة بينهن وبين الرجال في وضع السياسات والإجراءات اللازمة للعمل المناخي”.


وتطرقت وزيرة التعاون الدولي، إلي الاتفاقيات الموقعة بين شركاء التنمية متعددي الأطراف والثنائيين، مؤكدة أنها تعكس تنفيذًا واقعيًا للتكامل والتنسيق بين شركاء التنمية، بهدف دعم رؤية الدولة التنموية على مستوى تمكين المرأة وتحقيق تكافؤ الفرص بين الجنسين، وتعزيز مشاركة المرأة في التنمية باعتبارها عنصرًا رئيسيًا في المجتمع وفاعلاً رئيسيًا في خطط التنمية، بما يسرع وتيرة تحقيق الهدف الخامس من أهداف التنمية المستدامة المتعلق بالمساواة بين الجنسين.

خلال الفعالية
خلال الفعالية


وأوضحت “المشاط” أن الدمج الاجتماعي وإتاحة الفرصة على التساوي بين المرأة والرجل هما السبيل الوحيد نحو تحقيق نمو اقتصادي مستدام ومستقبل أفضل وبيئة اقتصادية واجتماعية أكثر شمولا ينعم فيها الجميع بمستوى معيشة لائق، موضحة أن مشاركة المرأة في سوق العمل في مصر على التساوي مع الرجل ترفع الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 34%.


وأشارت “المشاط”، إلي حرص وزارة التعاون الدولي على إدراج قضايا تمكين المرأة على أجندة أولويات الشراكات الدولية مع شركاء التنمية متعددي الأطراف والثنائيين، حيث أطلقت خلال العام الجاري الخطة التنفيذية لمحفز سد الفجوة بين الجنسين، بالتعاون مع المجلس القومي للمرأة والمنتدى الاقتصادي العالمي، والقطاع الخاص، والذي يعد منصة تجمع كافة الأطراف ذات الصلة لتعزيز السياسات التي ترفع نسبة مشاركة المرأة في سوق العمل والأنشطة الاقتصادية.

petro petro petro


وقالت “المشاط”، إن رؤية وزارة التعاون الدولي تستهدف تدعيم الشراكات لمصر مع شركاء التنمية متعددي الأطراف والثنائيين، والحكومات، وصانعي السياسات الاقتصادية الدوليين، والقطاع الخاص والمجتمع المدني لتحقيق أجندة التنمية الوطنية 2030، وذلك من خلال مبادئ الدبلوماسية الاقتصادية وهي منصة التعاون التنسيقي المشترك ومطابقة التمويلات التنموية مع أهداف التنمية المستدامة، وسرد الشراكات الدولي.


واستعرضت وزيرة التعاون الدولي، الإطار الاستراتيجي للشراكة بين جمهورية مصر العربية والأمم المتحدة للفترة من 2018-2022، والخطوات المستقبلية وخارطة الطريق للمرحلة المقبلة للتعاون للفترة من 2023-2027، موضحة أن هذا الإطار يعد بمثابة الوثيقة الشاملة التى تنظم أطر التعاون بين الحكومة المصرية ووكالات الأمم المتحدة العاملة في مصر، وبموجبه تتولى وزارة التعاون الدولي مسئولية التنسيق مع الأمم المتحدة على المستوى الوطني والإشراف على تنفيذ الإطار الاستراتيجي، كمنسق وطني للشراكة.


وتطرقت “المشاط”، إلي المحور الرابع من الإستراتيجية، وهو محور تمكين المرأة، والذي يستهدف تحقيق مساهمة النساء بشكل كامل في تنمية مصر، واحترام حقوق النساء التي يكفلها الدستور، وحمايتها، والاستجابة لها دون تمييز، وتعزيز قيادة المرأة ومشاركتها في صنع القرار، وتمكين النساء والفتيات ليحصلن على قدر أكبر من الوصول إلى الموارد.


وفي كلمتها المسجلة، قالت الدكتورة مايا مرسي رئيس المجلس القومي للمرأة إن حملة الـ ١٦ يوم من الأنشطة لمناهضة العنف ضد المرأة، هي حملة عالمية هدفها نشر الوعى بالقضية وخلق رأى عام مساند لمنع ومناهضة جميع أشكال العنف ضد المرأة فى كل مكان، مشيرة إلي أن ذلك يعد من أولويات عمل المجلس القومي للمرأة، الذي يشهد هذا العام زخمًا وفعاليات كتيرة ومختلفة وفى كل المجالات للتوعية بالقضية.


وطالبت الدكتورة مايا مرسي جميع الفتيات والنساء المصريات باستغلال العصر الذهبي الذي تعيشه المرأة المصرية الآن للمطالبة بحقوقها، مشيرة إلي الدعم الكامل من السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى للمرأة وحقوقها.


وأكدت “مايا مرسي” أنه لا يمكن تعزيز وحماية حقوق الإنسان بشكل كامل دون حماية حقوق المرأة وتمكينها، معربة عن تمنياتها بأن يأتي العام القادم ونحن نحتفل بالقضاء نهائياً على كل أشكال العنف ضد المرأة، لأن كل سيدة وفتاة مصرية تستحق أن تعيش حياه آمنه خالية من العنف.


ومن جانبها، تقدمت الدكتورة سيما بحوث، وكيلة الأمين العام المديرة التنفيذية لهيئة الأمم المتحدة للمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة، بالشكر لمصر علي ما حققته في مجال تمكين المرأة، مشيرة إلي ان ملف المرأة في مصر مُشرف للغاية، بفضل القيادة السياسية الداعمة له، لافتة إلي أن الجهود الحثيثة التي تبذلها مصر في هذا الملف كٌللت أيضاً بفوزها بعضوية المجلس التنفيذي لهيئة الأمم المتحدة للمرأة، ولجنة وضعية المرأة.


وأشارت “بحوث”، إلي اعتماد المجلس التنفيذي مؤخراً للخطة الاستراتيجية لتمكين المرأة والتي تقوم على عدد من المحاور وهي: التمكين السياسي، والاقتصادي للمرأة، ومكافحة العنف ضد المرأة وحمايتها، ومساهمة المرأة في أعمال الإغاثة والأمن والسلام، ودور المرأة في أوقات الكوارث، مثمنةً في هذا الشأن الدور المتميز لمصر في هذه المجالات.


وقالت كريستين عرب، ممثلة  هيئة الأمم المتحدة للمرأة في مصر، إن اللون البرتقالي هو لون الأمل نحو مستقبل خالٍ من العنف القائم على النوع الاجتماعي، مضيفة:”فخورة جدًا بالتزام الحكومة المصرية بإنهاء العنف ضد المرأة”.


وقال الدكتور ماجد عثمان الرئيس التنفيذي للمركز المصري لأبحاث الرأي العام “بصيرة”:” نيابة عن الدكتور مايا مرسي، أود أن أثني على جميع شركاء التنمية ذوي الصلة الذين يساهمون في الجهود الوطنية التي تبذلها الحكومة لإنهاء العنف ضد المرأة”، مشيرًا إلي أن الحكومة المصرية كانت مثابرة على محاربة ختان الغناث بطموحاتها الاستراتيجية والمبادرات الوطنية.


وقال كريستيان برجر رئيس وفد الاتحاد الأوروبي في مصر، إن الاتحاد الأوروبي يعمل بشكل وثيق مع الأمم المتحدة للتخطيط لمبادرات كبيرة لإنهاء العنف القائم على النوع الاجتماعي من خلال مبادرة “تسليط الضوء”، كما أن هناك برنامجًا قُطريًا لمصر تحت مظلة هذه المبادرة لتنفيذ الدعوة الفنية.


فيما قالت إلينا بانوفا، المنسقة المقيمة للامم المتحدة، إننا بحاجة إلى مبادرات تغيير السلوك الاجتماعي القائمة على الأدلة طويلة المدى، مشيرة إلي أن مبادرة تسليط الضوء بين الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة إلى تهدف إلي عكس مسار العنف القائم على النوع الاجتماعي من خلال حلول استثمارية جادة.


جدير بالذكر أن المشروعات الجارية ضمن محفظة وزارة التعاون الدولي تضم 34 مشروعًا، تستهدف تحقيق تكافؤ الفرص بين الجنسين، وتمكين المرأة، بتمويلات تنموية قيمتها 3.3 مليار دولار، تتوزع في العديد من القطاعات، من بينها بنسبة 20% في قطاع الصحة، و15% في قطاع التعليم، و14% في قطاع التعليم، و9% في قطاع الزراعة، و6% لكل من قطاع الري والحوكمة، و3% لكل من قطاعات التجارة والاستثمار والحماية الاجتماعية والنقل والمياه والصرف الصحي.


 


 




 

[ad_2]
Source link

petro

زر الذهاب إلى الأعلى
Situs sbobet resmi terpercaya. Daftar situs slot online gacor resmi terbaik. Agen situs judi bola resmi terpercaya. Situs idn poker online resmi. Agen situs idn poker online resmi terpercaya. Situs idn poker terpercaya.

situs idn poker terbesar di Indonesia.

List website idn poker terbaik.

Situs agen slot terpercaya dan resmi

slot hoki online

daftar slot online
daftar gambar togel