مقالات

سمر مسعد تكتب: نظرة لقوانين المرأة

على الرغم من اقتراب دخولنا إلى عام ٢٠٢٠ ومازال مسلسل قهر المراة مستمر فى محاكم الاحوال الشخصية وبالقانون.

عندما تتزوج المرآة رجل تعطى له كل ماتملكه من وقتها ومجهودها وتكرس كل لحظة له ولاولادة لتكون اسرة ناجحة، على عاتقها لأن الام تعتبر نجاح زوجها واولادها هو نجاحها فى الحياة تظل تعطى وتضحى وكل هذا بمقابل معنوى وهو نجاح افراد الاسرة.

ولكن إذا أتت لحظة قد قدرها الله ويقع ابغض الحلال تجد تحول الزوج ١٨٠ درجة وتبدا الحرب ضد الزوجة من بداية النفقة والتهرب منها وسلب حقوقها الى اجبار الزوجة على التنازل عن حقوقها للخلاص.

قوانين وقيود نتمنى أن تتغير لنصرة المغلوب على امره الذى لا يستطيع اثبات حقه، نظرة الى القوانين، وتطبيقها وقتل روتين الاوراق والاختام حماية للزوجة ولاولادها.

petro petro
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق