اقتصاد

كل ما تريد معرفته عن أول “تابلت مدرسى” يحمل شعار صنع فى مصر


أعلنت الحكومة التعاقد مع شركة سامسونج العالمية لإنتاج أجهزة الحاسب اللوحي “التابلت” المدرسي، في مصنعها الجديد بمدينة بني سويف، وذلك ضمن خطتها لتطوير منظومة التعليم.


 


ويقدم “اليوم السابع” أسئلة وأجوبتها عن أول تابلت مدرسي في مصر.


 

س- بدايةً.. لماذا قررت الحكومة صناعة التابلت فى مصر؟


ج- تولي الدولة اهتمامًا لمشروع تصنيع أجهزة “التابلت” محليًا، انطلاقًا من رؤية وتوجيهات القيادة السياسية بتعميق التصنيع المحلى للإلكترونيات فى إطار المبادرة الرئاسية “مصر تصنع الإلكترونيات”، وتحقيقًا لأهداف العملية التعليمية التى تعتمد أولى خطوات تطويرها على الاستعانة بالثورة التكنولوجية.


 

س- كيف وضعت الحكومة خطة تنفيذ توجيهات القيادة السياسية بتوطين صناعة التابلت؟


ج- شكلت الحكومة فريق عمل متكامل من وزارات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتربية والتعليم والتعليم الفني، والإنتاج الحربي، والهيئة العربية للتصنيع، وهيئة التسليح، وقامت وزارة الاتصالات بوضع قائمة الأجهزة والمكونات الإلكترونية المستهدف تصنيعها محلياً، وعلى رأسها بوردات الدوائر الإلكترونية المطبوعة وبطاريات الليثيوم، كما تم تحديد الأدوار الرئيسية للحكومة والمستثمر الأجنبي والجهات الصناعية المحلية لتحقيق القيمة القصوى للعائد المستهدف.


 

س- ما هى الشركة الفائزة بتصنيع التابلت؟ وما هى تفاصيل تصنيعه في مصر؟


ج- تعاقدت الحكومة مع شركة سامسونج العالمية لتصنيع التابلت التعليمى ‏فى مصنع جديد للشركة يتم إنشائه فى بنى سويف باستثمارات تصل إلى 30 مليون دولار، ويُسهم المصنع فى توفير فرص عمل ‏لأكثر من 500 عامل، ويتضمن التعاقد كذلك تدريب 1000 فني على أحدث التقنيات، ومن المخطط الانتهاء من إنشاء مصنع التابلت الجديد وبدء تصنيع التابلت في مارس 2022، ويحمل شعار مكتوب على “التابلت” عبارة (صنع فى مصر).‏


 


تضمن الاتفاق أيضاً، تحديث موديل “التابلت” ليصبح ‏T505N‏ موديل ‏‏2020، بدلا من ‏T585‎‏ موديل 2016؛ وذلك سعياً لتحسين المواصفات الفنية طبقاً لأحدث تكنولوجيا ‏متوفرة حاليًا.


 

س- هل يتضمن الاتفاق تقديم خدمات الصيانة؟


ج- يتضمن الاتفاق مع شركة سامسونج تحديث المواصفات وموديل التابلت كل عامين؛ من أجل مواكبة التطور ‏الذى يشهده مجال صناعة أجهزة “التابلت”، والوصول إلى أحدث الإصدارات السنوية عن طريق التصنيع ‏بالأيدى المصرية، وتلتزم الشركة بتقديم الدعم الفنى والصيانة، عن طريق أكثر من 45 مركز صيانة على ‏مستوى الجمهورية، لمدة 36 شهرًا من تاريخ التسليم تصل إلى حد الاستبدال خلال 24 ساعة فى حال ‏تعذر الإصلاح.‏


 


س-

ما أهمية إنشاء تصنيع التابلت المدرسى؟


ج- تصنيع التابلت المدرسي يأتي ضمن المبادرة الرئاسية “مصر تصنع الإلكترونيات” والتي تنفذها وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تستهدف جعل صناعة الإلكترونيات أحد أكبر الدعائم لنمو الاقتصاد المصرى والمساهم الرئيسى فى مضاعفة الصادرات المصرية وتقليل الواردات من الأجهزة الإلكترونية والكهربائية للسوق المحلى وتوفير مئات الآلاف من فرص العمل للمهندسين ذوى الخبرة العالية والفنيين والعمال المهرة.


Source link

petro petro

زر الذهاب إلى الأعلى