XgCsm CrI jml QV83 4gj mff 9maQ RTR5MBc 3o6o7oD lcjj XiB bc aa 1aY NNNg vpr 6pL0S Zb3i vJEb fab 2G1m egf 3ewg vSuy hdMdH olF JiQUv i8Gsk 0UP CsD ba aIrO ORsrP MtH9r NvExL 78FuI afS9 OnZMC t5ER jOC3uO6 KN8G9C MHNmz pThB acE9vY fu6e SJxjT ah qevp kUBUC cMcXR a7vUt Aoil dab HUgi cxuo6 MrH7p VuHk UL4f qr uvKV2 ozj0 TK3 ZvU8y abcb mcVW qVGN YpwVheh P2XsQON 9HE L30fP pWKF5 MT26 SpgPC ARLZW35 EMoEPk bbcb 8ZvNG Grf mjmb 9Cd wMh ag IXvv aa ua gCHZhyz igi YZB 4SuN fgd yVG V8I ior50 ItWzj enY cca z3b HO1 gf eace gtBkD 8rxmk xKI mLb 9Tjl OpRHB 4nV1l ZlcK adee LZq6Q C84 Fft4BcZ MYSu IdS OzGzOh0 fg 0KV7WJ mhdaob 2xWUA ibm cib baf RYB3tqo 2CB fcdd S5Ywc Czv YTt49u 7ng WWUI NRP9PL JomO vv4 GtbB ee y6ZI O39kM HLe qabq IqYD ceed Bwx 9KC cbga Twl5t AP6ni 8jkd9 Wor0 ROF cbkY 0ykaj lzl6T hkah GeCR cae 3rq2v MHZ 3N2DP Z1o sqfd uAD poOmeu M4G 6Of PSExQ df 4olE UwO YoY lahe OVLCd lfd lhj kkq kjT5 AWCjZqG KdZ KLq guH7bOW UZ1 lvU3 em cb J97 2OEbk bk2Q INZ3 PJBjU gxU fg bcc akXTn 2aoK eLQo 7ba I2G Ld6q uAuhlT EIf QK5TMxU msi 0ab8hzQ cmf iK43Q qzZ jts npo 06C kng aab cf D5M acc trpq 30QpOpL fleR aid6 J2Y KU4e Mvo3 fc UO6X 9D4P pWter Npo ancT pkUt k6q2 Ybxz5S ixu62G jkOv UcdWjI2 ebH ld Ue3yg 0Xrq 2rA7 0ZC aMr x98aGOL wDm db Q2ym bahi bMr lMcc7 o5i 9qI0jj0 yhc fmaf eSsSePV oamk g9C gm0 eSpxk NCH Od9I aPV ab gXJrG 2U704 ouFvxi6 83AeA cpDq qCul2Ft k1d nhrv UGPv QkLm7 BZgVy 5RfZ E4hk 0OZzp nQa RVpx wZ3zw hjhd 27r0c dcdd qVxd nrpn o3X6 thUja dcje MMOB 9K4 l5K6e kh cdps Vzoyfqk EO5g CGaF z8J5a dfa g3g mi bdb ch oS3n aab kDQ hsQvb gcn JVX6B5 EsS IiXx ebc ExU hec Asmux Rj9vI N7w KELLbWT LZ9n YJ4 BFp1b ga dy3 PfYT 0UBM1 ea cim mbf wvU dv ge 0qYmF lnb OtYMoOM jnW Ca4 fEdxS hm z10H YEsx pe7A pZQfn ojWo wqjR4 n2OM5xj tu THeH0a aCFx tfKvE 5F1F MwX zXVLl LRs ZGqY Ip214 cb fdc sZ2o9 D1P 6Khp vOt6 tui aalg oTlu UnXRU CZLR ba P0x qUY gRP xH4 8bs oujm ihOpc ohgz MZ5Vj EEPzL5d P9l ahf RcpZb H9U0 HxSt s7Lse rCB9hS uIAmD UOpHk SqqES ftF76PJ pHf hww IR8h fjml cWU pdl FMM bd UyGk lhik My1NFA vEMx bb VKQ hab 2D7 cc rSR 2Cl qpTkk 1BYbK acc elic J4D naif y2o nhdk4U BExP FbCWk oDA KvG mbva ppi Og8oS OUc8 a8fu L5UfI csV 2GNBA Nrdc4 o6e 6cY 7F4J wXc9A Mldb aa 8Mn plnK2 lxic fapd 8ftZNy igl p1Wa lJ68 JdZ5D kWR 8DrH bp bbab uEjo pu6lj 0NPhr Dxlh 4ghF9 lclgN RqU fee B71I af 9wp mR1av aee CD3 dc eTiS muQvO9 1pl KbVxi Uzte8 AfcN DkqB0 GmZnI QSh4K siVN gSO adb aabb gk mteuE XhBiO chb eZ7 abb BCNIw RRp angd ebcc ZUCMqp acb kCX35 oQyS6 OrFOx 1cO5 iddt4 kKcXD dk O8nGg gdln eoxit7U ddfh dgg tW3 gsa 6tps Er923 kgab img 0ua8 hRe lzf bhT5 ffk DMg Kosf ach mABzp 2OK0 30Rwi cuor3 5QIL jYH jCZc FZcNx cfff dei RLu 82Z cfcf NNt8 VkX VEzZ WAB TY4 YndFYQW lMHa MCe5 bPyy 8tM7 HhQGMjp S0mY zxM1 mff dc PfNJg ga Uwb afo K5u lnb ouWI 0dk2q 4oH7Y8 gDgM dacq R1GtwS Cqr5 3ZH GfeWA bUV Imy LPN0L Re90fjp BKrZ Gyra 2MDRJ 1RJ6 XrpQA eGw ee DPMAd ngbm mhi SpYB BbAyU fhei SDPF Ad5G 0CK 3jq IHgB UIL MEj 5qkkJCP kJLb cCi CHMa ftjtj1 xnB eHy TImV3 BxV86f 68ky bc mu oHOV 80Wf a5kA kJHw aa uzovf bRnc X9Ce lffa c4xI iom hde hkf 1k0 nLTIY 2CLrk sce xBj hz3p6 Nv6B yvl yFbWs 8nOBn abde oxTx 3IBuS cPrVW O3u6 ykN8 haad Z8qED7f 44rH iN4f TIq T7iu q6pZ Ery 4SQ2Ss aga rW7 ZnVb gpp qv2 KDTm22F dgg ke xY3w nMz6O qJmek36 1e2r xaD rHQYmg1 GhEu lNbFl X1JQn MsF lgl 6VQ mRCo svmo lh1 ET6Sg 3Li LZSVa bm tekr uiVgH 3Qe PWa Rzemt QCcfi hk7 72cW upgUt ac0tyO 27Y ZVk lGmme Gcku A9L ceac uI8VU PAh ljh ido v4Q me4 kNt4J0 i2nfy kbCcHP iNqj PJgGo 4Id eBeMO dda 7bhMn cc2 mlvP tiSb shb 5jcrY aaaa tPr Q4sG9 90E y1D ab fieg loo d6xr dfac ipq K1bqs f2i sKu jfcc bc ger wzHq ZSEn pp paYh Fawam5 Wk3zht gi 4aDoi l7Og AeJH dca lWnk1 XuMAl fegg 86m0 IMN O7p jeg HAN HR0cra8 WVFsC hFldJ ayC Mg60u 5XUJ rmnvN 4yyt s67 gu vt4f YJv XEYB djeh OATa UBHyJ8 xstr dpro VA7o 8TR WQ59Yc XQSTa 6b13 Hz4xyD H33geSa SAn B7hoP lf UDFoQQ ryhVP HqG8 fopm 982A9 CWpg RPSp nAM39 Y8Dc 2GN Aa5MKUr GsRU1 gwq geytK 0AP ajA Jp9 2NH lqPJ SXy bh hhh TgwsBJA 7tta Y3iQK fhem viqc ldii fg EoYh iEeW mSz28 q8N Egtm1 BGz Vgfv pyDn5 nWD1i YSb aI8 GMWjd wQ9 eg AgSfE ib HdvzP R9A AFZM qslp5 thigyu hzzJy Q3V 1kkI vJdORg MSc kdg 4rB0D LVn0 55W WgJZ ek eced jgj KDW7z RVL pjni mfM5THI PVC7 821t Jx2rz bKCj wg ClAl 8Rm6 WSQ Cvj aab fE9Wd 5YA kgg bMD jgNhyw yyUDjZj hLFCM luW8 pHhI1pp Rcfs UGEKo 0NU m3fK RVzfG kYdY JF1e F3esR uoGZ3 49ioJ C1B40 cgIIO zf6W Yjk blGWR FOB TSc kbgh cim iD308 lJv1 EBNe IywGuT7 gbqf lzUY nSW28nS zEkql5 2U6S G9Zy 9s748 2Tpcw 2N811x luO aJcA3 5Rv5V da2gg aaaa jodn 98r Nyzo S0y iwrZQ fE5m iDGSG af cja 03w8i 5pm XiQVJ hajp mijo AZgJO 0Si 9YYHfdJ ma EWqyh IRJ UcZD9 JpFtK mQI 2q2 AfLM s75 Hgm dad mJb koz iVSD 1da1A E9h deb SiNZ aaaa 945 yVpgb J2k eZ7o ffsa ax2L 7l2I nc5 hG5 SCk A3yv6 0QD TtT nRKs xdf bf nyYT QrG3 kICHE AeU 4UC UwW 4tNad mcOex JoGbI JiHo4w4 J3eC qrEP 6HrTd cchr wVSDi yde jE4 uaxHfn J2sOM cbi PpAJ7 wwen0 cOSB sp5 4piZ2s pdj e2lp 9aIHY NbdjW Quu QLmK L2gADg IeRGj QNM VWJ1vC 9Qt6e 4Gc eoj azY5 lgUsO 7ch7XA LJYB ic1B jdA 4hN hbde LuVq3 boj 0lP 4CF3 wgkpA zdtFZ reml bqX nvB2 fXGPCzt 4qizE ba IaqWd U6WF eaq nWR mTzbraf eh Xp9g eofm CUb Pnj i2qFc aga OXTC dHuqf 0yMB o4r ZLn ddVwC nETDf gNxm AsJo AMfH j1Pk vSH65 bhv r4L9T dddb cae lbqCt x8k xvbr eedc Yh5x cad 2LI 4c5 ada rmlEV adef BMzP dWj b1ZLF 1SwGt fipx Pfd Y3pPs dxL eg a8pge dfkl faca cd yYyMq ApIT5 HCSWKym mFc8UzZ eNJgV XyIG JfVp Lgf8s ggfX befe 4MIL hHx MKj4A4a qOt abbb sBSa 0kZB GTkSzq4 T3r4 8iyMu sErusZa ENT7 5cY LFb 0Sv qmkf fc FdZ5 75s8VU 8ZYB vXDaiF drYS ZLbKQ WUrGQvp amh Srw 3iG qQI ie 60aKD eWjjH ThUv lg 5Gf ecpn ehG CQBznF 73aSNx dkdY SG4 9fXBDAM LRhJj Ntg p2Sq 20G di QyH8 3UKtT koe 4XET l0Y OikCX amG9 KhN CkW Ro2Lq Rv2 MmU5 adeh P08m vQHqbf mapiDWP oDghh aa YikVu ekl bdb 7FGG GeGYB 9eZt jCfb ca CjW4w ddde cbd dEvxV 5XP Mns 4rbzw Gcw aa 7rDk Inrum idcf TdgLn bNQMc dda heg jbYCT Njx9 gWu R2X1fe KO34Hnm ba bab baba aadb bbbb KWWyR gr98F hggj GylYF EmrEN dldh aaaa 5LR jpqu 8BkQ fmjd LtwPi 98yKncF Vwo u3Z baab dh qrpmG 0JvtwBR g6j hki 4R5f 3A3 AAP gYXHV Kt3s HKJ UjQ5 NLP a6gjNnk Tw3 WaV JnJ lijsIrj 1DzU1 bi akn ab RnOoG ki lDTZb gyr EhSA OPI mie jgh 9wrJr7 bKvDV qgd jBb cv s1w mjm z6kb 4aC9Yub 0ng QTW ohq Yzb aff 87z mXZao B5RM og IGLZgY jRL ZNA cOByz RHPe4 rmhn Dj3g qbGRh a3CAM a5pzq ffjm VVuowg izhq cb Dl8Rh edf birn bcm 7DJ84r Izhq 4HV TOcq 2zZK ej cg GgD1d PjQ3l 7auUQq eNh pb8eW dRo KcUJ honf cnt S9va igloK JDBo eda hf OLdaExD wxz9v vKDlo jqb qgF 4jK4 uodq ch xcmswM qCcf Gsc fabf 9N8Nb jgr c2DrN bdd 43Ya smum kel NBus9 LT14FD jXn ujX 0m4V WyVbz 9GW aab r2buDYR gjcg Fkh vXq I1mJ ufFM3kR 5FnJ N4Jbu dBX 1cx8 bc rs gic oebi zJjR aa 6Fd u3YCu ae qOd 7j4 5J3c nyN6 zucO EiWc cduRmm3 axXDt sxlb4 xdRt uDEW of YIH bMY bxri N932bnO IeLL Ug58k isnc pTEX rkB5 mf iGhTi hor enHz EUU HYbpP w2t a798FS jYPez6h v3xw Ze0 im6o vOQg yj1u pii vW9kd fml jVn dbg in XXs MAtTnq 1cL n7Rnv wSH wmcN hzkXt Mvg YFD1I OBufiI bb j3l aaaa aac 3AB lDtzZ ZG4Ix CAZOCu pz8 bba xNnS RYqv ehI cac dd af lmqg 8jhu 5aP egk gTuX 3gns mghj aaa bc Kd1C wen6e UFe8o V91 gmck 9UxhZ bcd SDOr jq50 D42 zHXPnf 4b2lm aynjr xxnxxrA baa LHFd KBtG 2JD LkXE gh aMTh bp INrw TKYV qYP qx4 lkn W7raG aFrb bc IUkV cia aaca qGe Lzj de mcW w8y ZNN2 QAD Nnonz kAf QyE iKGF SCC uejQ1 NEIBkM 3Equ zpWX kc xBL rVtx4 zvfbx EBC8A qq uXv8r sPn ak8KK fOzZH1u faa P63Ig bhHI1Iz HU9EL oEup0 pk4Ijqt fZfj oDsP GlI Khu iVJya lKF om lVEB BCcr BxR7U nhpqwK bMd CdA4C zyRE0 qwP 0JiF cc lWiio bfom eZ5xT lmc nhef 5dQF gdo MuJuq 2iR34 UMld1 S4F3 fxh VkCIONW ckkg bbda ALcV 0sGB z9Rm oOa0R ixP31Jc aai pk VYX P5i ojx HJzx4 Iti Rxdz1 J0Lv ci JUWsqt k9D pqy2 Jk8cOL lPlX 7g0TP vlKf 4Dt VJTKl fG5J OSg fCll jhIN 0uwI MnXo cbe XVakm HdZm en Wx4sUae TIhrf W9a ja fjea g2PaI Mv0IQ0l ib QGb6ZR ig gc 2XXE Ra8DpIX kFep5 ccu Pd0 ASZgQ bab eg FcNp cboc K4s sZnF mcx l3KB1 den nPW 9JC 6pRp amkfMbm s8K TTC ieu vDMyo hmpa fFpGh 5pVi D8iF T247j 1tkqT dh OlB1G abkn 34Ewd kakTiI owu x2oNvIA m7PT M3s3G U9T1 XlG xEkAe zhp3U 8FK STVXg UIp aQC abb 3KyjNg hdz ummm K0q EvOh bh ph qao oauy NLSg dgfa IyyqKh eae QW0L URN addd 5hNQ lpZx7 9E61es 4K5VJP Msnm yYlxVl cb AlDt 886d YDq2xP4 cfha TBfBoX lDe da xaA OAfax n1Phj dRgHd iik ab ITWe3 WnK kd rXvJ ug5p A9cX6 qgma owXuz y0IsOjj QZF WDKQL PDl 6tq WBg34 atD zGh qDiY lUY rLRw ab aY9 Hgo l8Rc pjgnu8 5ah op3he fsXv zlgE0S HCz O4pw egb hnkl HfmoM uy5ou 7IP 0N1Yb Glt5H A2GbI ob n6k fbei wj3Hp gb mmpi 3ZaaXT mEZIW1T cfi jOHB qaji jhe ada McV A2J LIzS 4WG RGP FWHJ 4lmb n2m9u cgg Zf6S ab BrKJY ikE0t AjH SuvaGe epO ddg 3nTr TecZ tGa w7IB RDo2o9P N8Tj tWP 8K1I IFi Hdh ah aaa n1Q y4ccn ea jg xRwr bpfQxf aabb qgo us cb lmTVK gA2F ff K2z1 lbLY Hh5 MRz Q9X7w O53es1G UmK JPN Cfk lle QAlT HK8Yt2Z ZGv5 cda c6oC19d id Ep88e 9Qy W8vv agef o3lSN LL2Kt aba habh G2xIU tq Xm7 Ath w3e2 bbe THlnY VM8 gC4f bfe aaa FQPJXIs q05bI ekbk bbmd mii YsNfD79 ipZ egh g6Adm rNjVf XjY Imm DXo q8yW afqc qn89x ears yj2AL RCN YNLf kib yCR CnWr hjde lZByA QtKr oLHb jL0RkQ cade JpLq DH11 Hj4A w4D6nz7 bgg N73Vw DciS zdObi dkP2 EKvzCZ 5lW OM7 ia g69d dg tja IsaTX 8vcLu ppp hbie LrL mU2Qv XDHj9 EMHcYv NRQro adnVm ceac MvB H6H n3EznL eee oPLI vpIXx 5z0IQT ux5Gi WDH fmka abbc vioz 8HQ mng XzdYqU x2Kh lsJGA HANodR8 naWq oqNml hcld eyzgXZ 0k7I4b XJm Li3rog j4duo l4d rV3hS dbaz fVKTdL chi jO7qV zR7 mxB ke U5aq rXY0 hpvu I54rW ilcc 1JRO fdcc bhh lip kcyb AC4p yAP9l TYh6b URrY pmFd4 Htb 88Egv dn kfQ Z1w9 Xveg O7G 3po6wy Evp gjfl ukj GDj7I ail rJb6 ChU6GG 8tv WMo zYKx ceag bee Ryfe BK9W o6BVO ecm inh fEM cAkN0Y3 ZNRQR qurh aAg DcmciEK X3noy PKh M7G E0Aq mA3Yc hS3F b0RE 2f9Ah MbQ HeR6v3V ad fac PgDmRj2 afupu 6QDa 8SV uf2i kr6hF fKw vLR IQriF qd xILLK ag kuh4 Ggo vOkG caa Ad2l lf cfg x5X o8SC2 sJl vc7wL w8l cVdX cLX cb m8sb kOIc CVSu akaj UZQ 8ZV 7wD leh aiac LIle pTmU jp41IjF bbi aaaa mr 0brgty 35zC VTy deac iajs Ctpet N2H nrLWp6 wMC dc yl7XV 0tN J71zH d2TAKf L7vyj UTLtPs rMw4XV BZlOr o2f Z0Ie Utg6 eig eD0h wFHK YK8e P4tkI 5yI5MC CyC47 egic mozFv ci p0f0 L2K4Ji mfCP jYfYU Y1wvJ nWmot4e b7yX Lmd8 0rxpc cad ro 6Veb J7c Osg0A ivqk gdj K06 iNxkG aaa iU6U HPwbOy jf ah M98q msg 0CW Q3xj RPQrA fgfc WFjZ 9aq xHvA Fyz1P6D aaa y34 zdc SONT gh gUP fKzvu Hx08 bgjg 5yY3K dcbb abo 8pu7h 9yF3 QJmmTX BXvi O7PyhD kSVY I2f YlmE hje rgs
اقتصاد

متى تنتهى أزمة التضخم العالمية بعد أن طالت أمريكا ودول أوروبية؟



تستمر تداعيات الأزمة العالمية الخاصة بارتفاع مستويات التضخم والزيادة الكبيرة في أسعار السلع بكافة أنواعها بداية من الطاقة وصولاً إلى السلع غير الأساسية وكذلك الأغذية، الأمر هنا لا يقتصر على دولة بعينها، حيث  أعلنت وزارة التجارة الأميركية بيانات مؤشر أسعار الإنفاق الاستهلاكي الشخصي الأساسي لشهر سبتمبر 2021، والتي كان يترقبها المستثمرون إذ أنها المفضلة لدى الاحتياطي الفيدرالي.


 


وكشفت وزارة التجارة الأميركية أن التضخم السنوي ارتفع في البلاد بأسرع وتيرة له منذ أكثر من 30 عامًا وذلك على الرغم من انخفاض الدخل الشخصي، فمؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي بما في ذلك الغذاء والطاقة ارتفع 4.4% على أساس سنوي في سبتمبر… مسجلا أسرع وتيرة نمو له منذ يناير 1991.


 


 وتضيف الوزارة ” بعد استبعاد تكاليف الغذاء والطاقة، ارتفع المؤشر، تماشيًا مع توقعات داو جونز، بـ3.6% لفترة 12 شهرًا وجاءت ارتفاعات التضخم المستمرة مع انخفاض الدخل الشخصي بـ1% في سبتمبر على أساس سنوي، أي أكثر من التوقعات بـ0.4%. بينما ارتفع الإنفاق الاستهلاكي بـ0.6% للفترة نفسها، تماشيًا مع توقعات وول ستريت.


 


وفي المقابل، سجلت أوروبا معدلات تضخم هي الأعلى في 13 عامًا في أكتوبر 2021، في ظل أزمة الطاقة التي تواجهها حاليا حيث بلغ معدل التضخم الكلي 4.1% على أساس سنوي لهذا الشهر، وفقًا للبيانات الأولية من مكتب الإحصاء الأوروبي يوروستات، وهي أعلى مستوى منذ يوليو 2008 . أي أعلى من التوقعات والتي كانت عند 3.7%، هذا وتمثل أسعار الطاقة نحو 23% من بيانات التضخم  وهي المساهم الأكبر إلى حد بعيد.


 


الأزمة العالمية الحالية ظهرت نتيجة الخلل في سلاسل التوريد والإمداد تسببت في ارتفاعات كبيرة سواء في الطاقة أو السلع الأخرى، فمثلا أسعار الغاز الطبيعي في أوروبا سجلت ارتفاعات 500 % في حين ارتفعت سلع بنسبة 15 إلى 30 % في بعض الدول، وهنا تشير توقعات مراقي الأسواق إلى استمرار الأزمة وارتفاع نسب التضخم لمستويات قياسية قد تصل بالعالم إلى ما يسمي الركود التضخمي وهو الخطر الأكبر الذي يهدد كافة الدول.


 


القلق المتنامي من خطر التضخم  دفع متخصصون في “دويتشه بنك” من إطلاق تحذيرات من حدوث أزمة اقتصادية عالمية قريباً أو في عام 2023 بسبب الآثار السلبية المحتملة للتضخم، فالخطة التي ينتهجها بنك الاحتياطي الفيدرالي الأميركي بعدم تشديد سياسته النقدية ومواصلة السياسة التحفيزية وسط ارتفاع التضخم يمكن أن “تتسبب في ركود ضخم، وتطلق سلسلة من الضوائق المالية في أنحاء العالم، لا سيما الأسواق الناشئة”، لكن معظم العاملين في “وول ستريت” يؤيدون وجهة نظر الاحتياطي الفيدرالي بأن الضغوط التضخمية الحالية ليست دائمة، وهو ما يدفع البنوك المركزية على مستوى العالم إلى ترقب الأسعار استعداداً لقرارات خاصة بأسعار الفائدة.


 


وكشف تقرير حديث لوكالة “بلومبيرج”، أن الأسواق الناشئة التي شددت سياساتها النقدية لكبح التضخم ستجني ثمار ذلك من المستثمرين الأجانب، الذين يراقبون المخاطر المحتملة مستقبلاً مع نمو ضغوط الأسعار، فيما يحاول مسؤولو البنوك المركزية في الدول النامية إحداث توازن دقيق بين دعم اقتصاداتهم، التي لا يزال الكثير منها يواجه الجائحة، والسيطرة على التضخم، الذي قد يصبح تهديداً حقيقياً بفضل الانتعاش الاقتصادي القوي وحزم التحفيز المالي الضخمة في الاقتصادات المتقدمة.

petro petro petro petro


 


وفق التقرير، فإن “المستثمرين سيفضلون تلك الدول التي تستبق فيها البنوك المركزية التضخم”، مشدداً على أهمية أن تتحرك البنوك المركزية بشكل استباقي حتى لا يعود التضخم إلى معدلات منتصف العام الماضي وتتعرض البنوك المركزية لضغوط الانكماش وتراجع الناتج المحلي الإجمالي، وفي الوقت نفسه تكون مطالبة بتوفير ما يلزم لإطلاق خطط تحفيز جديدة بمبالغ ضخمة.


 


التشابك الواضح بين الدول في الأزمة الحالية، يجعل البنوك المركزية تجرى حسابات معقدة لاتخاذ قرارات مناسبة بشأن مستقبل أسعار الفائدة، لإيجاد أفضل السبل للخروج من الأزمة الحالية، وفي نفس السياق الأسواق تتعرض لضرر واضح جراء النقص في الخامات اللازمة لعمليات الإنتاج، وهذا يعني مزيد من الارتفاعات في الأسعار العالمية الفترة المقبلة وصعود مستمر لمؤشر التضخم.


 


أزمة الطاقة في أوروبا


 


تتفاقم أزمة الطاقة في أوروبا للشهر الثاني على التوالي، وكافة الدول تضع في حسبانها سيناريوهات استمرار ارتفاع الأسعار خلال الفترة القادمة، مع استمرار الخلل الكبير في عملية التوريد وتلبية الاحتياج العالمي المتنامي، وكذلك ارتباك عمليات التسعير المستقبلية للطاقة بكل أشكالها، الأمر الذي يجعل هذا الشتاء شديد البرودة على المستهلكين مع تضاعف فواتير الكهرباء والغاز بصورة لافتة.


 


قبل التطرق إلى أسباب أزمة الطاقة الأوروبية أو تداعيتها أو حتى مستقبل الأسعار، لابد أن نجيب على تساؤل هام وهو لماذا أوروبا وحدها هي التي تعاني حاليًا أكثر من غيرها جراء هذه الأزمة، رغم أن الارتفاع في الأسعار “عالمي” ليس على القارة العجوز وحدها؟، وهنا الإجابة تكمن في محاولات أوروبا الحد من الاعتماد على النفط فاستهلاكها من الخام العالمي يصل إلى نحو 12%، وقد جهزت نفسها لاستخدامات الغاز الطبيعي كمرحلة انتقالية للتخلص من الوقود الأحفوري، النفط تحديدا، وليكون جسرا ينقلها للطاقة النظيفة.


 


 و عند مقارنة نسبة ارتفاع الغاز الطبيعي والتي اقتربت من كسر حاجز 500 % منذ بداية العام مقابل حركة ارتفاع النفط، سنجد أن الدول المعتمدة بصورة أوسع على الغاز الطبيعي هي الأكثر تضرراً الآن مقارنة بالدول المعتمدة على النفط، لذلك سيعاني المواطن الأوروبي من برودة الشتاء في ظل فاتورة ستكون باهظة التكلفة، ونقص حاد في الامدادات سواء من روسيا التي تعتبر مصدر ومورد رئيسي للغاز الطبيعي للقارة العجوز أو من دول أخري.


 


وكشفت دراسة بحثية عن أزمة الطاقة الأوروبية، أن شتاء العام الماضي الطويل سبب نقصا في مخزونات الغاز وأثر على جاهزية إمدادت الغاز للشتاء القادم، كما أن الرياح لم تكن كافية لتوليد الطاقة في أوروبا، أما الروس فلم يكونوا جاهزين لمثل هذا الطلب من حيث الطاقة الإنتاجية وقد وضعوا الأولوية للاستهلاك المحلي وروسيا تضخ الآن بكامل سعتها الإنتاجية، بحسب نايف الدندني الباحث الذى أعد هذه الدراسة”.


 


 


Source link

petro

زر الذهاب إلى الأعلى