اقتصاد

“نوبة صحيان” للانتهاء من إنشاءات أكبر مصنع غزل في العالم بشركة المحلة



تسابق وزارة قطاع الأعمال العام الزمن، للانتهاء من الأعمال الإنشائية الخاصة بأكبر مصنع غزل في العالم، والذى يجرى تدشينه بشركة مصر للغزل والنسيج في المحلة الكبرى محافظة الغربية.


وبحسب المصادر تواصل الشركة المختصة بإنشاء أكبر مصنع للغزل والنسيج في العالم، أعمالها في استكمال الإنشاءات بالمصنع المقام بشركة مصر للغزل والنسيج في المحلة الكبرى، بتكلفة تصل لنحو 900 مليون جنيه، بعدما تعرضت أعمال تنفيذه لتأخير الفترة الماضية نتيجة جائحة كورونا، ما أدى إلى تأخير تسليم الأعمال الإنشائية بنهاية العام الحالي لمطلع العام المقبل، وسط متابعة مستمرة من الجهات المختصة.


ويقوم الدكتور هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام، يرافقه الدكتور أحمد مصطفى رئيس القابضة للقطن والغزل والنسيج، وقيادات شركة مصر بالمحلة، بتفقد الأعمال الإنشائية يوم الثلاثاء للمصنع للوقوف على آخر مستجداته، ولا سيما أنه تم التعاقد مع ماكينات المصنع، بجانب قطع شوط كبير في دمج الشركات وتدريب وتأهيل العاملين فيها.


 وتعد زيارة الوزير الثالثة للمصنع لدفع العمل فيه، ولا سيما أنه حدث تأخير خلال الفترة الماضية، ما أثار غضب الوزير وشدد على الشركة بسرعة الانتهاء من الأعمال.

petro petro petro


وبحسب بيانات الشركة القابضة للقطن والغزل والنسيج والملابس الخاصة بالمصنع، فإنه يعد الأكبر في العالم، وسيساهم في نقلة كبيرة للصناعة في مصر كباكورة لتطوير وتحديث صناعة الغزل والنسيج؛ من خلال خطة الحكومة لتطويره بتكلفة تزيد على 22 مليار جنيه وتنتهى في أقل من عامين ، ولا سيما أن هناك تركيز كبير على زيادة الصادرات وتحسين جودة الإنتاج، من خلال استيراد أحدث الماكينات من إيطاليا وسويسرا.


 


وبحسب المعلومات الخاصة بتفاصيل المصنع، فإنه يقام على مساحة حوالي 62.5 ألف متر مربع، ويستوعب أكثر من 182 ألف مردن غزل، بمتوسط طاقة إنتاجية 30 طن غزل / يوم، بما يعنى استهلاك نحو 300 ألف قنطار قطن طويل سنويا مما يعلى من القيمة المضافة للقطن بدلا من تصديره خام للخارج ، ومن المنتظر أن يتم الانتهاء من الأعمال الإنشائية قبل نهاية 2021.


 


وأشارت مصادر بقطاع الأعمال العام، إنه جارى تدريب العاملين على الماكينات الحديثة التي سيتم تركيبها في المصنع وفى المصانع التي سيتم تطويرها الفترة المقبلة في القاهرة وكفر الدوار ومناطق الدلتا، وهى المصانع التى ستحول خسائر الشركات التى تقارب الـ3 مليارات جنيه سنويا إلى أرباح .


يشار أن هناك أعمال تطوير لمصنع غزل 6  ضمن خطة تطوير شركة مصر للغزل والنسيج بالكامل، حيث سيتم رفع كفاءة عنبر الإنتاج الحالي والذي أصبح قديما وإحلاله وتجديده ورفع كفاءته، وحفر انفاق جديدة للتهوية، وتركيب شبكات تبريد وتكييف جديدة، بالإضافة لرفع كفاءة المبني بالكامل بكافة التجهيزات، وتكهين الماكينات القديمة بالكامل، وإضافة ماكينات جديدة على أحدث النظم.


 


Source link

petro petro

زر الذهاب إلى الأعلى