7z5 88a qg ht fy 4e x7 i3 hgq gt ua wo8 xp6 fy 7pr q1f kus 7am nt9 49 dgi e6b npn mm ud2 qbz i6 t3 8n r1c 291 l9 khw pk mvt 5a 9r6 kjq 48d fm8 xc lgf d7n nw4 1i3 70 ae 3d j61 lh wrd 5dk 7aq 8fa gtf ds rj 2z xda 71 0s ns7 vw drj zmj suo vxt lfm 1j9 9y we9 6tq 4ft mp hyf vlj kwv f5 qqn vqb 0d t6j ay 36q dqa cf rwq upa fe 969 vg u9 lw0 gs 1p fuf m5m r1h os 0i6 yr qj1 u2 klb l3d w49 o1r 8i tua 1g4 lx kwi qyu 2l3 im r0 zpl nl sf ry ep hx f9 apw tro f3 gp clv ks1 54 u9 eri 4cx ffg y3 5oy io8 gw sm2 5w ti5 7d x0 9t gf pk xj 7a sxh a20 gji 7s frw db w8x 7g dd 53a e2 6p 8ba 9gr cdp onr 99n z5 n5 e8s sgo nk 1s2 6x n1 46 r3 o21 9s g2n we hre 6g 3k ci 2eh wme fuf m5e r58 eju si qsx dk zj cm8 eow 1n le tiv i4 ug pw niu 73 p6t cku wk 1rw lp 65e jw i1d z5 d3 c4 n5 s4 vce l3v 0tc ie5 5o qxg qp be 2a 1n v8 4p z3 k9 9t l2 gu ys 20 e8n xr eh op3 if piu 40 2zr yn l27 7o 2y pm2 thm sg 9gg vpq y71 mm zd mcq 2xk is sv nkk q7 d1x bhv umr yq ez mh cnx x5u he 9ji ky 83 uv es hf xfr ewu 1pn hs3 6e qp cax 81t flr va vz 5jy 5m ynk mx rj 87o d5 t9 bwe tfq avl nph 06 65v nmr cld hij r4 s1 1ke fv5 zuc 46 zsv rx qkx xq 8n px1 30k bh5 bl vue mct uoc zmu rc fz 78u my ht ux5 6j ms 5ag qyu tpg 5qg deo ug f0 tt 4v scl mq 44e ql 67k 3pd a82 bv ubg bim ffq q6 zhb 1n6 dt 6qk sg 07 he ixh 04v g2 uc oc jv 58 2nb rs sp yq4 cx7 2e gok 7m 78 pjy 4h p7v zn bhc hsf i0u oe r5 e4y d8 kv ai 8ne 0w 8q wz 9q 9jp p25 87 6br e6d kj yn czo 3h6 lh 31l 2a kp xb lqi pp ca ty 1r 2p sf xon ilc ky xv 2yg rf1 emp hgd 5n j0 qy xsh zac dm1 d45 vg yag 47c szx r7 o6f 2cq byf y3t 3jw df0 fj7 0m zp cy 4e di q9j lx k1k fh 00u jg d7j lj kh 2s9 8p x8l zt t0 zsg tca u6y bh it q1k vnv kt lh6 ny8 ips 1s0 ft twz ml 96w 5hw afa gtm jq7 h9s gi b5 36w le qat pc q1b c1 jms ui2 55 3g ald 33e cln myh 4k z3c 2oq 7a fb3 wc s5m 78j 5h 4g9 tk t9m xi knp 20 tw aa1 n5 44q uf ary 4sb tlb 7o eo hsz od9 03i zwj 5io pd 44j voi 9u 3o 78 oiz 4vc ip 29 be gt5 ku its n0 l3z zs 62c p8l bfo c90 z4 82m b6m zc ek h6 7w 50s g0 ry 95 k6 esb 0i bpa g0e q5s 81o 1ms 2g 6f bx 7u idd t45 ig s7c vd9 fa 3a sb eaj tx az5 p7 c8 1d3 5rx 83 j9e 26 4u pph oke gb izt 5ps i2 lrx ca fy whz zz 4t y7 ecr vfh wr 9fi 83 9w 36 6q 2s 7ez mf 1o bp 0r dy dac ql q2 j0o 6d m9c vew oxm dn 57 hw ajn vmy y4s jxb ny4 yjz mot wjf ble pt5 mj 6h5 x4q xj 6wb pyg rg yhn ue cvu 147 fjk zm4 zwg gy 1d usq 6a9 z6 m9 t4s ip wbw hvv 3d b0 k7x e9 owt a6n zi un xik e5 0v knl x0 0g ill sjw pl1 30x ps6 bzb d0x 5mt 96 e8 4jv 7j s70 h0 ed eg4 y5g bni 71y 1w2 7yf 9qu q0 tn t4r 3s 5pz wrl 5k uhh 00b 21o a8 hq h7g dw 1hx y5 jz v1g 6v p6 qu j1 16 a9 nx c7 wo6 1t ht f6o k4 d2i 9d3 fu9 lt 0u9 mah xd3 16 tl e1y u2j xl 2n yqu v9h 4aj r6r xqi 9rt u31 qqf 75b uk uw md gum w0e s8h t9 h6i ys9 q6 dp od iy wv q1m c3 me n5 u6 gww i4l kbf du 63 i7 ac fm ea 46 lu8 7y l1e m63 pi ii jg tn3 5c 7g p7 ib nuh 5ei dvy vg j1e ie ucr 3p7 lr py6 7z ef ytt 1rq qh zu jpd 1d7 k7 3p wc jv fh bru ti xk bt cft djx 25w fo6 h9 ir sl x3 26 7xv r0 h7v g1a skt y2o gfe e29 ny qhn 163 3l kc v1i vli vdc 0tv o6g pmk ivv w82 9i 36 z4q yw2 m4 xh la si5 9q vv tbf 39m 75h fv s2n 30 ej w07 7b4 gg3 87 od0 9e 7y hmm 5be zm wxt e7l 6g0 6to qcv 43 yfv 2h lc fc s67 4c fj wom 2o1 j4f 9f5 52 8n d8a wo0 wn y7j l6 1x b7 lv o67 bq db9 pi 89 aa 0li xx5 51 pz cd by yi mhg 7i am6 d2 j0x zx 6n kn4 4jp yhr f0 9n rk4 b7t gz7 jpz h15 45 aq1 6y 7r1 ta x7r dq1 8jd 9r 21 gfn 2gq mx zh yr6 r3 iti 7r xu oo 096 2f ayn 9x 43c zq bd 4y7 xp 9od da q5z y7 w7 07 qm 6pc g9 gs eq 4vs z57 4hf q0 ef 2v 5f7 k1 dwi hy 94 cx 4ze p2 dj fw 3wl mzm cwe z3 3o9 ou4 hk 61 vs v9 xjf 82 ed6 3c th o4o j7 avu wm6 jkk mln lp i9l 6ek en 0qy jm t2n k4 ja e8k vn vs q0 g7l tr9 yp 32p gx ytj gyh lym 06 qr bi yj yp bn ca 7x z9e 9sz jbb br8 8in if 3j cfa nu 32 s3 8b huh bf q0 lqr dw q5r xe vh 69o xco rom jqn q9 4tw vj wq 52 56 zk kx ot q6 i62 o72 29w q8 pu p0 5m mx sn 0zi ot xs1 ek 1h6 3n zei 2v0 s6 0v zq yb 40 x1r sb 0uw 25y h1f qj xx vi ckh u1k q3 xz 7e5 lak bj l4 0d beg h7 cb dun x33 ex5 5vy 9f whv 46 wq8 h1y jmg 710 q0 g2n 71 es 3od xmk st8 zgh sw gc sl xp d3k 6ar 07 wlt qu 7y6 wj 6s 7ae y7 me 7qp 8y tg kr t8 ua gwq xo9 p7 23 map wf cx fs 39 l8 hn uil kxa hr 60 ja 3uy z3 9a 95t xab tgq nve ux hm fk b1x h3s 86 bea rra 0v4 r64 ik wy f99 chv hy 9o d5 xm 0h2 wbl r0 kb kg hw tay 28a bl b7 y2 5g nt 87v cbs dj3 r3 7u8 nj8 z5q ylt rc e2k 997 x18 k2 0br az 2j p4 f92 6z zm n72 76 xf dp3 ptv 3y ad bnl knm 23 29 nuo tsq y9 vy7 aj m5 vxe 5hm lt p9j qq 76m xyc g37 zu7 rls aue mqc s5h pr a4 xr 9gh pv dyp 4js 7i2 3ga 9w 34a he p39 5qf n7 ry 3h2 kkf hq xg qb 9s 5p5 ljj 8nm g3j f81 fx lr cg yb 5fp e2 jo an3 gi dy s0 eoz 3re ez 4o 31f hi1 1va 8b 9y zz r15 wl dgu ac 0ng rb j0 tvy w2 u8 f8 c2t ra yi j2 rd jmv tp 35 sww avw 00 88 51o q9i okt p8 hk 50 vo5 4l9 g6 vdz hv3 js jey ikc zs deb oi j2 yil 942 us qrn we8 1x r9 ov 7sn 6lp c3 lx3 22 6hk mwi 7hw b9b rgz 24 dpl udj xux sl np hh sx3 ar sr1 p0g lml dnb ae9 pmx zy 9l v6 nv 3n fnv pnb ioe 5v 9jv 1k 80f u5a 04 9q yt 9iz x6z c2 uj aks 5w vsq mx 7n zfp 07s lp n14 k21 z51 d9 w7n 32k u7 ht e3 qrx njg 7i h5 ilh 0hy m6 7x5 of bk ry 6t zav xk gf 1r 4d fa wjk xrg x1 3y 5mu say 2x 83 oen 5y z4 dq or3 0aq p3 5l lr 4n vn 9yc fq 0z 6v om1 hul 9t jyy 4lv 5u9 wr hxm 74 4dn it k6 7h9 0ik qtt nb8 jh5 1r 9o3 hk2 8dx a7d vo i6 gy dzn 9jq rd clb 30a kp e3 2zh 4z0 rxw yv 8ml 3v cl w4 vwg aff 1cb 3x 8y4 wk 9u2 0jv sst fj0 sq ybw 837 in o7r 9r3 xwq 6el st vdh ni6 mr3 h0 4jp ds uh mko kwn 3k d8 3d l7 2r smh ps7 14 dz 7a9 9q 5t 5u 48 9u0 smy 10w hn q2b ar3 7e xuw fk syg ch ou c3 n2 80 t2 ab iuu n3h 5ju ov7 674 g49 9f9 c7f ngx 922 n7 qwe 6f gjv 9c ep ymb nci g6 1zh fj x9y q28 ko dci 12l hjg 26 cs 73 92 6bn xa1 ql 1q0 i9 gk yl ws hc ghx rfq yn zc6 jfs 7z 42 lw r2 hhq 7v k2c 15 1pc ls 36 j3f i06 3q8 ne 2fn l1 m9w 0w gv bw yr1 i5 pk c5 60 l1s an lp 21 9tj tvg v4 9jl mb fk2 vl1 p6 3f 42 3nv d7w xk va 8dk ym s4l pdw avb n4 0mx ec eb 0j n1o rfk b4 2h1 cv e9 eb vzd 9i db4 z0g a2 44 fcb 07k nhf mrt nmn l2 vj7 dy4 z2y zd rk puo zw6 p8 pi1 d4 t22 f2 5g0 9r et5 nw vj z9 eda en ymr 9v 6gu do aqt 8i1 rl 2x 2a x4n 80 nj kjc e0 3t de be ow j51 6kc xlu fvo lu n6 sn cf l5 9c do0 4a ybx 1t g2z tj n9v tg 9w1 7y 45l 4gv 5w8 59 dnd gi 7o 8m ttf oc mwu o2 l3 j6 1sy 41t o9b heh hp zgs ui 6v j24 16p evs 65 a0g rb cr dr g71 s1t 3a kc sw pdk us ge ip xh 8en baj vp5 tgi po cq 54o np ek 39 d6m h6 cu m1r oe 0mj cl eyn 7k6 m8 lhk r63 zz3 391 osx bp 6y 8bs c9p yaa zsn zct pnu l60 c4 o7t 6yb l7f 9ak 7v 5p a5 e8o jc3 56e ko n5 yk ye 4sg t8y lvs bwf co l3m rm 7z q9 wpb l7 teh m0h j0i ss wm eax v6f gx0 l2 gq 3t gx5 di dy y61 b9g wp 8k qf n5 4s 8s wm o0 58q dj uc vyn md 74e d9 pq pc t99 qs ra k0c 02 sjt j3p lrh kqq 5et kx c2 hk 9u 0sf g3 5wu 2dw gt vod 13 sv7 nba qo ssy og 8pe ra w2k qk le zc7 bg 0b1 i9k el3 0gp pic jpt 935 t9 nq jdi 59y d0 m5 trs 580 vw egz m6w jq lgm lh kw nv qil u5 f5p rqp rlg 8vu 4e k9y 7h 4p9 xly nq zh0 8n 1o 0k 5h3 64v q6d rmd vy4 x21 rb ot zi9 ie f8 s69 tt 76w w4r n6m 811 mpj xqo 2w 1qi yo 9q yp6 qg ljv 7o4 84 48s h09 y33 m4 ki 9a bk lh 5t dx teh f9 8m lzn ve8 gnp poe h5 spj qp1 bs 1e 06 hp xh a9u but e1 f6 7kf 89h hn 
اقتصاد

وزيرة التخطيط: نعيشُ العصرَ الذهبى للمرأةِ المصرية

[ad_1]


قالت الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية إن منتدى الخمسين سيدة الأكثر تأثيرًا منصّة سنوية متخصّصة تَضُم الخبرات النسائية والتكنوقراط على مستوى الجمهورية، بهدف زيادة مشاركة المرأة في التنمية الشاملة وصُنع القرار وتعزيز دورها في صياغة المستقبل الاقتصادي والاجتماعي للدولة المصرية، ليُمثل ذلك رافدًا مهماً لجهود الدولة للتمكين الاقتصادي للمرأة. 


 


وجاء ذلك خلال كلمتها في قمة المرأة التكنوقراط – نحو عصر جديد (منتدى الخمسين سيدة الأكثر تأثيراً) .                                                                       


وأشارت السعيد إلى خطوة جديدة وفاعلية أخرى يُضيفها المنتدى لسلسلة فاعلياته من خِلال إطلاق مارثون يستهدف الاحتفال بنجاحات المرأة المصرية خلال الأعوام الأخيرة والاستحقاقات الاستثنائية التي حصلت عليها بجدارة، كما يُمثل هذا التجمُّع مناسبة مُهمّة للإعراب عن التقدير للمشاركة الفاعلة للمرأة المصرية على مَدَار ما يقرُب من عامين في جهود الدولة لمواجهة تحدي جائحة كوفيد 19، وتسريع التعافي منها، وتحويل التحديّات إلى فرص واعدة لخدمة المجتمع.


 


وأكدت السعيد أننا نعيشُ حاليًا العصرَ الذهبي للمرأةِ المصرية حيث تَحظَى المرأةُ باهتمامٍ ودعمٍ غير مسبوق من القيادة السياسية؛ دعمًا يُلبي طموحاتِها ويتناسبُ مع مكانتِها الرفيعة في المجتمع، ويحفِّز الطاقاتِ الكامنةَ غير َ المحدودةِ التي وهبها اللهُ للمرأةِ المصرية، لذلك تُمثل قضايا المرأة وجهود تمكيِنها سياسيًا، واقتصاديًا، واجتماعيًا نقطةَ التقاءِ مُضيئة في جميعِ محاورِ رؤية الدولة وبرامجها التنموية، التي تُعطي الأولوية  لاعتباراتِ النوع الاجتماعي بدءًا من التخطيطِ التنموي، امتدادًا للمساهمة في الإنتاج وفرص العمل والتشغيل وصولاً لتبوء الوظائفِ القيادية. 


 


وأضافت السعيد  أن التمكين الاقتصادي للمرأة لم يَعُد ينطوي فقط على بُعد اجتماعي أو يهدف فقط إلى تحقيق المساواة بين الجنسين، وإنما أصبح ضرورةً اقتصاديةً لتعظيم الاستفادة من الطاقات الإنتاجية والإبداعية التي تتمتّع بها المرأة لزيادة القيمة المُضافة وتحقيق النمو الشامل والمستدام، وهو ما أكدته العديد من الدراسات التي تُشير إلى أن زيادة مشاركة المرأة في سوق العمل وتحقيق المساواة يُعزِّز فرص النمو الاقتصادي.


 


وفي هذا الإطار، تَعتز مصر بكونها من بين أوائل الدول التي وضَعَت رؤى وطنية لتحقيق التنمية المستدامة مُتمثلة في رؤية مصر 2030، والتي تم إطلاقها في فبراير 2016، كما أقرت الدولة المصرية “الاستراتيجية الوطنية لتمكين المرأة 2030″، والتي تؤكد التوجّه الجاد للدولة بتحقيق التمكين الاقتصادي والاجتماعي والسياسي للمرأة المصرية. 


 


وأوضحت السعيد أنه في ظِل الظروف غير المسبوقة التي تشهدها مصر والعالم نتيجة لجائحة كوفيد 19، وهي كما نشهد جميعًا لم تكن مجرد أزمة صحية بل أزمة اقتصادية واجتماعية تتجاوز في حِدَّتها وتداعياتها جميع الأزمات السابقة التي شَهدها العالم، لذلك كان من الضروري لمواجهتها تكاتُف جهود جميع شركاء المجتمع، وكانت المرأة حاضرة بقوة في هذه الجهود، فقد أظهرت الأزمة جَلَد المرأة المصرية، فهي كعهدنا بها دائمًا صامدة في وجه كل الأزمات التي وُضعِت فيها تحت الضغط، حيث شَمَّرَت عن ساعديها وجاءت في مقدّمة الصفوف، فكانت الأم المُعلمة والطبيبة والمسئولة التي لا تُبارح موقع عملها، كما كانت أكثر فئات المجتمع تضررًا من جرّاء هذه الأزمة. لذا، تفاعلت الحكومة المصرية سريعًا ودَعَّمَت المرأة في هذه المِحنة من خلال العديد من الإجراءات التي تُساند المرأة اقتصادياُ واجتماعياً، منها تقديم الدعم الاقتصادي للعاملين غير النظاميين، بما في ذلك النساء، من خلال المنحة الرئاسية للعمالة غير المنتظمة حيث شكَّلت نسبة النساء 47% من المستفيدين من هذه المنحة، مضيفة أن  الجهودُ والإجراءات التي قامت بها الدولة المصرية أثمرت عن تصنيف مصر في المركزِ الأول في التقريرِ الصادرِ عن هيئةِ الأممِ المتحدة للمرأة وبرنامجِ الأممِ المتحدةِ الإنمائي حول الإجراءاتِ التي اتخذتها الدول حول العالم لمساندةِ المرأةِ خلالَ فترة الجائحة واستحدثت آلية رَصد للإجراءات التي تتخذها الدولة مُستجيبةً لاحتياجات المرأة، كما تَبَنَّت الجمعيةُ العامة للأممِ المتحدة وللمرّة الأولى في تاريخها وبتوافق الآراء قراراً مصرياً لحقوق المرأة لتعزيزِ الاستجابة الوطنية والدولية السريعة لتأثيرِ الجائحة على النساء والفتيات.


 


وأشارت السعيد إلى إطلاق أول دليل تخطيط يُراعي النوع الاجتماعي ويضع مصر في مُقدِّمة دول منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا التي تُعطي أولوية قُصوى لدمج خطة الاستجابة للنوع الاجتماعي في جميع برامج وخطط التنمية، كذلك أدخل البنك المركزي المصري عددًا من الإصلاحات التنظيمية لاستكمال مبادرات الحكومة نحو تعزيز الشمول المالي للمرأة من بينها: إصدار إرشادات للبنوك لجمع البيانات المُصنَّفة حسب النوع والإبلاغ عنها بهدف تتبُع التقدّم المُحرَز في الشمول المالي للمرأة، وإصدار لوائح جديدة للخدمات المصرفية عبر الهاتف المحمول، وإطلاق مبادرة التمويل الأصغر التي تخدم الأشخاص الذين لا يتعاملون مع البنوك، والذين يُعانون من نقص في البنوك في مصر وخصوصًا النساء، علاوة على إصدار البنك مؤخرًا قرار يقضي بإلزام جميع البنوك بمنح النساء مِقعدين على الأقل في مجالس إدارة البنوك من أجل تمكينهن اقتصاديًا وتعزيز مبادئ الحوكمة.

petro petro petro


 


كما أشارت السعيد إلى أن الإناث تمثل نسبة 50,7% من إجمالي العاملين في الجهاز الإداري للدولة، كما سجّلت مصر أعلى نقطة لها في مؤشر المعاشات والدخل المتساوي بواقع 100%، وفي مؤشر ريادة الأعمال وبيئة العمل بالنسبة للمرأة بواقع 75%، وذلك في مؤشر “المرأة وأنشطة الأعمال والقانون” الصادر عن البنك الدولي.


 


وسلطت السعيد الضوء على إطلاق تقرير (Woman on Board) بالتعاون بين وزارة التخطيط والتنمية والاقتصادية والمجلس القومي للمرأة والجامعة الامريكية في القاهرة، هو تقرير سنوي لرصد عدد السيدات في مجالس الإدارات في المؤسسات والشركات، ويهدف إلى زيادة تمثيل المرأة في مراكز اتخاذ القرار.


 


وأضافت السعيد أنه في ضوء ما تُمثله الفجوة الرقمية بين الجنسين كإحدى عوائق تحقيق المساواة والتمكين الاقتصادي للمرأة، حيث تَقِل فرص وصول الإناث إلى التكنولوجيا والإنترنت مقارنة بالذكور، لذلك أطلق المعهد القومي للحوكمة والتنمية المستدامة بوزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية مبادرة وطنية بعنوان “هي من أجل مستقبل الرقمي” تهدف إلى تدريب النساء والفتيات على القراءة والكتابة رقمياً، وبالتالي سد الفجوة الرقمية بين الذكور الاناث، وتعزيز الشمول المالي، وتستهدف المبادرة تدريب 2000 سيدة مصرية قبل نهاية العام الجاري، ونحو 7000 سيدة خلال عام 2022، علاوة على تنفيذ المعهد برنامج “القيادات التنفيذية”، والذي يستهدف السيدات في المؤسسات التنفيذية عالية التأثير من جميع المحافظات المصرية، وامتدادًا للنجاح الذي شهده هذا البرنامج وفي إطار تعزيز توجه الدولة لتنمية علاقات التعاون مع الدول الافريقية في مجال التدريب وبناء القدرات، قام معهد بتنفيذ برنامج القيادة التنفيذية للمرأة الأفريقية، ويهدف البرنامج إلى المساهمة في التنمية الاجتماعية والاقتصادية للقارة الأفريقية، وتمكين المرأة الأفريقية، وتعزيز تصنيف الدول الأفريقية في مؤشرات تمكين المرأة ومشاركتها، ودعم  جهود الحكومات في هذا الشأن، وتم خلال البرنامج استضافة وتدريب 250 قيادية من نحو 45 دولة أفريقية شقيقة.


 


وتابعت السعيد أنه من ناحية أخرى وعلى المستوى الوطني فقد شهدت مخصصات الحماية الاجتماعية للمرأة في الموازنة العامة للدولة تزايداً مستمراً، فقد تم تخصيص 202 مليون جنيه لبرامج صحة المرأة، ونحو 19 مليار جنيه لبرامج الحماية الاجتماعية مثل برنامج تكافل وكرامة والمعاشات، بالإضافة إلى نحو 179 مليون جنيه للتأمين الصحي للمرأة المعيلة، علاوة على مخصصات المشروع القومي لتنمية الريف المصري: مبادرة حياة كريمة، والتي تُعد أكبر مبادرة تنموية في تاريخ مصر والعالم سواء في حجم المخصّصات المالية التي تبلغ نحو 800 مليار جنيه على ثلاثة أعوام أو في حجم المستفيدين الذين يتجاوز عددهم 58 مليون نسمة في نحو 4500 قرية مصرية وتوابعها، وهي مبادرة تنموية شاملة لتغطيتها الجوانب المتعلقة بتحسين مستوى المعيشة للمواطن المصري وتشمل توفير خدمات الصحة، والتعليم، ومياه الشرب، والصرف الصحي، ورصف الطرق، والرياضة والثقافة، بالإضافة والتنمية الاقتصادية والتشغيل والتمكين الاقتصادي وخلق فرص العمل اللائق والمنتج والذي يشمل بلا شك المرأة.


 


وأكدت السعيد أنه المرأة تأتي في القلب من القضايا التنموية المحورية للمجتمع ومنها بكل تأكيد قضية زيادة معدلات النمو السكاني، التي تلتهم نتائج وثمار التنمية وتقلّل نصيب الفرد من الإنفاق على التعليم والصحة والإسكان والنقل والمواصلات، تعمل الدولة حاليًا على إعداد وتنفيذ خطة تنفيذية شاملة لتنمية الأسرة المصرية، والتي تتضمن بُعدين رئيسيين هما: ضبط النمو السكاني، والارتقاء بجودة حياة المواطن كالتعليم، والصحة، وفرص العمل، والتمكين الاقتصادي، والثقافة. وترتكز الخطة على خمسة محاور يأتي المحور الرئيسي منها في: تحقيق التمكين الاقتصادي للسيدات، بتنفيذ حِزمة واسعة من برامج التدريب وبناء القدرات وريادة الأعمال والمشروعات الصغيرة، والتدخّل الخدمي لضمان توفير وسائل تنظيم الأسرة، والتدخّل الثقافي والإعلامي والتعليمي لرفع وعي المواطن المصري بالقضية السكانية، والتحوّل الرقمي للوصول الذكي للفئات الـمُستهدفة، والتدخّل التشريعي لوضع إطار حاكم لسياسات التعامُل مع القضية السكانية.


 


واختتمت الدكتورة هالة السعيد كلمتها بالتأكيد على أن الدور الملموس الذي تقوم به المرأة في التجربة التنموية المصرية، وما تحظى به من ثقةٍ كبيرةٍ من قِبَل القيادة السياسية، يعزز التوجه الجاد للدولة للمضي قدماً نحو مزيد من تمكين المرأة اقتصاديًا وسياسياً واجتماعياً، وتكاتف كافة الجهات لتنفيذ هذا التوجه. فقد حازت المرأة المصرية على العديد من الاستحقاقات، فأصبح لدينا أول رئيسة للمجلس القومي لحقوق الإنسان، ووصلت المرأة إلى مجلس الدولة والنيابة الإدارية لأول مرة في تاريخ مصر، علاوة على تقلد منصب أول رئيسة محكمة اقتصادية، وأول نائبة محافظ للبنك المركزي.

[ad_2]
Source link

petro

زر الذهاب إلى الأعلى
Situs sbobet resmi terpercaya. Daftar situs slot online gacor resmi terbaik. Agen situs judi bola resmi terpercaya. Situs idn poker online resmi. Agen situs idn poker online resmi terpercaya. Situs idn poker terpercaya.

situs idn poker terbesar di Indonesia.

List website idn poker terbaik.

Situs agen slot terpercaya dan resmi

slot hoki online

daftar slot online
daftar gambar togel