اقتصاد

وزير الاتصالات: كود المبانى الجديد يستهدف تطوير الإنترنت.. والتطبيق أول أبريل



كشف الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، عن تفعيل الكود المصري لإدراج كابلات الألياف الضوئية للاتصالات ضمن اشتراطات البناء اعتبارا من أول أبريل 2021. 


 


وقال الوزير عبر صفحته الرسمية على فيسبوك، بأنه يستهدف من التعاون مع وزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، تلبية احتياجات المواطنين من خدمات الانترنت فائق السرعة. 


 


وقال الدكتور عمرو طلعت إن الوزارة والجهاز القومى لتنظيم الاتصالات ستقوم من خلال الشركة المصرية للاتصالات بتنفيذ خطة لتطوير البنية التحتية للاتصالات لمواكبة المتطلبات الفنية لتقديم الخدمات الرقمية للمواطنين بكفاءة، من خلال استبدال الشبكات النحاسية بشبكات ألياف ضوئية متطورة ومد هذه الشبكات داخل المبانى والمنشأت. 


 


واضاف أن هذا الأمر يستلزم توافر شروط بنائية وفنية تضمن جاهزيتهم لاستقبال تلك الشبكات وضمان أدائها بالكفاءة والسرعة اللازمة من خلال تطبيق الكود المصرى لأسس التصميم واشتراطات تنفيذ شبكات الألياف الضوئية للاتصالات فى المبانى والمنشآت وهو ما يتزامن مع بدء المرحلة الثالثة من مشروع رفع كفاءة الإنترنت علي مستوى الجمهورية”.


 


وقع الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات، والمركز القومى لبحوث الإسكان والبناء، بروتوكول تعاون لتفعيل عمل الكود المصرى لأسس التصميم واشتراطات تنفيذ شبكات الألياف الضوئية للاتصالات فى المبانى والمنشآت اعتبارا من أول أبريل المقبل.


 


وكابلات الألياف الضوئية هى وسيلة انتقال عالية السرعة للبيانات، حيث تحتوى على خيوط أو مسارات الألياف الزجاجية داخل غلاف معزول وهى مصممة لنقل بيانات لمسافة طويلة وبشكل عالى الاداء وتستخدم عادة فى شبكات البيانات والاتصالات، كما تدعم الكثير من أنظمة الانترنت والتلفزيون والهاتف فى العالم، لأن كابلات الألياف الضوئية تنقل البيانات عبر موجات الضوء، يمكن نقل المعلومات بسرعة الضوء ويمكن أن تصل لـ20 جيحابت فى الثانية فى بعض أنواع الكابلات وفقا لبعض تقارير.


Source link

petro petro

زر الذهاب إلى الأعلى