الغاز والنفط

فى بيان “لـ”شل مصر..نستثمر بقوة في تطوير مصادر جديدة للطاقة ومشاريع الغاز المسال والصخري

أصدرت شركة روبال داتش شل فى مصر بيان مساء اليوم  قالت فيه، في إطار حرص شركة رويال داتش شل على تقديم كل ما هو جديد في مجال توقعات الطاقة العالمية وفي اطار دعم جهود الحكومات إلى إصلاح قطاعي الطاقة والبترول بما يضمن استدامة الطاقة في المنطقة والعالم ، قام  ويم توماس- كبير مستشاري الطاقة بشركة رويال داتش شل بزيارة القاهرة على هامش مؤتمر ومعرض مصر الدولي للبترول (ايجبس 2017) حيث عقد سلسلة لقاءات مع خبراء الطاقة والمتخصصين في المجال بهدف تقديم توقعات رويال داتش شل- Shell Scenarios – لتطور قطاع الطاقة حتى 2050 وتوصياتها للسياسات الأنسب لضمان أمن واستدامة الطاقة في العالم بما يسمح بتحقيق أهداف التنمية المستدامة الخاصة بالأمم المتحدة، وكيفية الاستفادة منها.

واشار ويم ان “الطاقة هي شيء حيوي في حياتنا اليومية حيث نحتاج إليها لإنتاج الغذاء، ونقل الوقود، وتشغيل قنوات الاتصال وانه بحلول منتصف القرن، قد يسكن كوكبنا أكثر من 9 مليارات نسمة منهم 75٪ يعيشون في المدن –مقارنة ب 50٪ في يومنا هذا”.

وأشار إلى انه سوف يتمتع المزيد من الناس بارتفاع مستويات المعيشة (و إتاحة الوصول إلى المستشفيات، والنقل العام والكهرباء). ولكن يمكن لهذه التطورات الإيجابية أن تشكل ضغطا على مواردنا في العالم حيث يحتاج العالم الى 40-50٪ إضافية من الطاقة والماء والغذاء بحلول عام 2030. إن ضمان توافر إمدادات كافية من هذه الموارد، بالاضافة لتجنب التغير المناخي الخطير، لتحدي هائل.”

petro petro petro

 

و اضاف ويم انه على رواد الأعمال أخذ دورا قياديا في تقديم الأفكار والحلول: “نحن بحاجة لاستكشاف أشكال جديدة من الشراكة والتعاون مع الحكومات والأوساط الأكاديمية، والأعمال خارج صناعاتنا. معا نستطيع دفع انفرادات وتقنيات جديدة من شأنها تنويع إمدادات الطاقة في العالم، وزيادة استخدام الوقود النظيف وتحسين الكفاءة، ونتمكن من توفير فرص عمل واستثمارات في مصادر الطاقة الجديدة من أجل تلبية الطلب المتزايد على الطاقة. ويمكننا المساعدة في تصميم المدن الذكية التي تدمج أنظمة نقل النفايات والطاقة والمياه وبشكل أكثر فعالية مما هو عليه اليوم.”

 

هدفنا في شركة شل هو المساعدة في تلبية احتياجات العالم المتزايدة من الطاقة بشكل مسؤول. ما نقوم به اليوم يهيئ المجال لطاقة الغد والتحديات البيئية حيث نستخدم الإبداع البشري والابتكار والتكنولوجيا لتوفيرالطاقة التي يحتاجها عملائنا، ونفعل ذلك عالميا من خلال ثلاث محاور رئيسية:
مزيد من الطاقة: نستثمر بقوة في تطوير مصادر جديدة للطاقة، بما في ذلك المشاريع الكبرى في مجال الغاز الطبيعي المسال (LNG)، المياه العميقة والغاز الصخري والصخور الغنية بالسوائل والتمثيلات التقليدية.
الابتكار والتعاون في مجال الطاقة: نحن نعمل في التعاون الخلاق مع المؤسسات الأكاديمية والمنظمات غير الحكومية الرائدة، والشركات خارج قطاع النفط والغاز على الابتكار وتسليم الطاقة بشكل مسؤول، وشركة شل رائدة التكنولوجيا لأكثر من 100 سنة حيث نستثمر حوالي مليار دولارعالميا كل عام في أبحاث وتطوير التكنولوجيا، وهو استثمار لا تضاهيه أي شركة النفط والغاز عالمية أخرى.
الطاقة الأنظف: مساهمتنا الرئيسية تكمن في إنتاج أنظف وقود حيوي وغاز طبيعي و وقود عضوي منخفض الكربون. لدى شركة شل العالمية أنشطة في مجال طاقة الرياح، لكنها تدرك أن الآخرين في وضع أفضل لتطوير هذه التكنولوجيا على نطاق واسع.

petro

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
slot server jepang